أخبار محلية
الرصد الإنساني ليوم الأربعاء (14/ 12/ 2016)
15 ديسمبر 2016

مظاهرات في عدة عواصم أوروبية تضامناً مع أهالي حلب المحاصرة.. وانطلاق قافلة “افتحوا طريقًا إلى حلب” من إسطنبول بمشاركة 500 سيارة
خرجت يوم أمس الثلاثاء العديد من المظاهرات في عدة دول غربية تضامناً مع مدينة حلب التي تتعرض لأكبر كارثة إنسانية في الوقت الراهن، من خلال الحملة التي تشنها قوات النظام وروسيا على أكثر من 275 ألف نسمة من المدنيين في الأحياء المحاصرة، أسفرت عن سقوط أكثر من 1000 شهيد من المدنيين منذ إعلان الهجمة الأخيرة على المدينة قبل شهر، إلى جانب آلاف الجرحى الذين ينتظرون الموت، بعد نفاذ المواد الطبية من المدينة، نتيجة فرض حصار خانق لأكثر من ثلاثة أشهر من قوات النظام.

وكانت أبرز تلك المظاهرات التي شهدتها العاصمتان الفرنسية والألمانية، فقد نظم نشطاء سياسيون فرنسيون وممثلون عن الجالية السورية مظاهرات قرب قصر الإليزيه ووزارة الداخلية في العاصمة الفرنسية تضامناً من أهالي حلب، وعبروا عن استنكارهم للمجازر التي ترتكبها قوات النظام وروسيا بحق المدنيين في الأحياء الشرقية من مدينة حلب، ورفعوا شعارات تعبر عن وقوفهم إلى جانب مدينة حلب وطالبوا المجتمع الدولي للتحرك ووضع حد للجرائم التي ترتكب، كما طالب المتظاهرون الحكومة الفرنسية التحرك ودفع روسيا للتوقف عن دعم النظام.
انطلاق قافلة “افتحوا طريقًا إلى حلب” من إسطنبول بمشاركة 500 سيارة

انطلقت من العاصمة إسطنبول قافلة “افتحوا طريقًا إلى حلب” بمشاركة 500 سيارة، ومشاركة نشطاء محليين وأجانب في المساعدات الإنسانية، بتنظيم من هيئة الإغاثة الإنسانية التركية، بهدف رفع الوعي بمحنة حلب محليا ودوليا. ويتوقع وصول عدد السيارات المشاركة إلى 5000.
انطلقت القافلة من حي كازلي تشيشمه في إسطنبول لتمضي قدما وتتوقف في عدد من المحطات. المحطة الأولى التي ستتوقف فيها القافلة هي مدينة سكاريا قرب إسطنبول، حيث ستبقى القافلة هناك طوال الليل، وتنظم مظاهرة احتجاج على مجزرة حلب، وستطلب من الناس الانضمام إليها.
ستتوجه القافلة بعد ذلك إلى العاصمة أنقرة، حيث من المقرر أن تنظم وقفة احتجاجية أمام السفارة الروسية، وسيهتف المشاركون “يا بوتين اسمع صوتنا”. وستكون مدينة قونية المحطة التالية، ثم تتجه بعد ذلك إلى نقطة التجمع الرئيسة في محافظة عثمانية، وسيتجمع في هذه المدينة الجنوبية الناشطون في مجال حقوق الإنسان والمتطوعون من أجل حلب، كما سينضم إليهم متطوعون من جميع أنحاء تركيا. ثم يتوجه المشاركون جميعا من هناك إلى الريحانية، ثم إلى المحطة الأخيرة عند معبر جلفا غوزو الحدودي، حيث ستسلم هذه المساعدات لنقلها إلى حلب

المركز الصحفي السوري – مريم الأحمد

شارك معنا
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
أخبار ذات صلة
الغوطة…ألم وحصار وصمت العالم يقتلنا

الغوطة…ألم وحصار وصمت العالم يقتلنا

  ببساتينها الخضراء، وخيراتها الخصبة، تربعت غوطة دمشق متباهية بما…..

المزيد
من يعيد لي أبي؟

من يعيد لي أبي؟

  وضعت يديها على خديها، وأخذت تحصر نفسها في زاوية…..

المزيد
في سجون النظام ألف قصة وغصة…والأمل بخروجهم تبدد

في سجون النظام ألف قصة وغصة…والأمل بخروجهم تبدد

مع إشراقة الشمس في كل صباح، تستيقظ خديجة لتصلي الفجر…..

المزيد
أطفال الرقة يحتاجون دعما نفسيا للتعافي من كوابيس الحرب

أطفال الرقة يحتاجون دعما نفسيا للتعافي من كوابيس الحرب

دعت منظمة "سيف ذي تشيلدرن" الاثنين إلى توفير دعم نفسي…..

المزيد
جميع الحقوق محفوظة المركز الصحفي السوري
تصميم وبرمجة بصمات
البريد الالكتروني:hassanrahhal_abokoteba@hotmial.com
تلفون:00905382656577
الموقع:تركيا_الريحانية