روسيا تعلن حالة التأهب بسبب كورونا وتوقف تبادل الخبرات العسكرية

 

أعلنت روسيا حالة التأهب القصوى في البلاد، بعد ارتفاع حصيلة الإصابة بفيروس “كورونا” لتصل لأكثر من 240 حالة.

وبحسب “صحيفة الشرق الأوسط” سجل مركز العمليات الروسية الخاصة بمكافحة فيروس “كورونا”، أمس الجمعة، ارتفاع ملحوظ خلال 24 ساعة الماضية، بعد تسجيل 54 حالة جديدة، ليرتفع حصيلة الإصابات إلى 254 في عموم المناطق، على رأسها موسكو و9 ولايات إضافية.

مضيفاً أن السلطات أعلنت حالة التأهب القصوى لمواجهة الفيروس، تمثلت عبر مجموعة إجراءات ضمنها إيقاف عمل الجامعات، والمعاهد، والمدارس، والعمل على نظام التعلم عن بعد، ومنع الفعاليات والتجمعات بما فيها الرياضية.

وفرضت السلطات قرار الحجر الصحي مدة 14 يوما لكافة القادمين من خارج البلاد، بعد أن كانت تقتصر على دول محددة.

في مقابل ذلك أعلن وزير الدفاع الروسي “سيرغي شويغو” أن الوزارة أوقفت تبادل الخبرات العسكرية مع الخارج، مضيفا أن الوزارة أوقفت استقبال الممثلين الأجانب وإرسال العسكريين الروس ضمن وفود بسبب كورونا، وأوضح “شويغو” أن جميع قادة الوزارة والأركان اجروا فحوص طبية للتأكد من عدم إصابتهم بالفيروس، وجاءت جميع النتائج سلبية.

يذكر أن روسيا وعلى لسان وزير المالية والخزانة “انتون سيلوانوف” أعلن أن الاقتصاد الروسي بدأ يعاني من تبعات وباء كورونا، وانخفاض أسعار النفط من شأنه أن يحرم الخزينة 3 تريليون روبل، مقارنة مع العام الماضي.

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.