و في مؤتمر صحفي صرحت سومر زيرفوز وهي متسابقة كانت قد ظهرت سابقا في برنامج ” The Apprentice”  وهو من تلفزيون الواقع ويبث على قناة يملكها ترامب ” :”  لقد بات لديه الآن أكبر منبر للمتنمرين في العالم وحتى الآن لم يسحب تهديده ويتخلى عن مقاضاتي ومقاضاة أخريات”.

وقالت محاميتها غلوريا ألريد إن موكلتها التي ظهرت خائفة في البيان الصحفي الموجز لا نية لديها بأن تلاحق ترامب قضائيا على نحو رسمي.

لكنها حذرت من أن كل هذا يمكن أن يتغير إن أصر ترامب على محاكمة حفنة من النساء كن قد اتهمنه بالتحرش الجنسي.

وتتابع ألريد التي تمثل 3 من النساء اللواتي اتهمهن ترامب:” وإن حدث وأن لاحق ترامب موكلاتي قضائيا، فلسوف أنصحهن بأن يرفعن قضية تشهير بحقه. إذ يمكن أن تتم ملاحقة الرئيس لأفعال أو تصريحات قام بها أو ارتكبها في وقت سابق على عهده برئاسة الولايات المتحدة”.

كما تحدت ترامب على سحب تعليقاته التي أطلقها خلال الحملة ووصف فيها من اتهمه بتلك الأفعال بالكذب.

وكشفت زيرفوس في وقت سابق من هذا الشهر أن قطب العقارات تجرأ واندفع نحوها مشيرا إليها بالقيام ببعض الأمور الجنسية التي لم ترغب بها عندما التقت به في فندق بيفرلي هيلز عام 2007 لمناقشة فرص مسيرتها المهنية، وفقا لما ذكرت “فرانس برس”.

وخلال اللقاء اندفع ترامب نحوها بعدوانية وخشونة ولمس صدرها، على حد قولها، لكنها صدته.

سكاي نيوز