أخبار محلية
المعارضة تنفي اتهامات باستخدام غازات سامة في حلب
30 أكتوبر 2016

وصف مسؤول في المعارضة السورية تقريراً نشرته وسائل إعلام رسمية بأن مقاتلي المعارضة استخدموا غازات سامة في قصف منطقة تحت سيطرة الحكومة في حلب اليوم (الأحد) بأنه «كذبة».

وكانت وسائل إعلام رسمية سورية قالت إن مقاتلي المعارضة استخدموا غازات سامة في قصف منطقة الحمدانية السكنية في مدينة حلب ما تسبب في إصابة 35 شخصاً بالاختناق. وذكرت «وكالة الأنباء العربية السورية» (سانا) أن «التنظيمات الإرهابية تستهدف منطقة الحمدانية في حلب بقذائف تحتوي غازات سامة ما أدى إلى إصابة 35 شخصاً بحالات اختناق». ولم يتحدث التقرير عن وقوع وفيات.

وقال «المرصد السوري لحقوق الإنسان» ومقره بريطانيا، إن لديه تقارير مؤكدة بحالات اختناق بين مقاتلي الحكومة في منطقتين قصفتهما قوات المعارضة إلا إنه لا يعلم ما إذا كان غاز الكلور هو السبب. ونقل التلفزيون الرسمي عن مدير مستشفى في حلب قوله إن «36 شخصاً بينهم مدنيون وجنود أصيبوا بالاختناق نتيجة القصف بغاز الكلور».

ونفى رئيس المكتب السياسي لتجمع «فاستقم» زكريا ملاحفجي، صحة التقرير واصفاً الاتهامات بأنها «كذبة».

من جهته، أعرب الموفد الأممي إلى سورية ستيفان دي ميستورا اليوم عن «صدمته» لإطلاق الفصائل المعارضة عدداً كبيراً من القذائف والصواريخ العشوائية على أحياء غرب حلب في الساعات الـ 48 الأخيرة.

وفي بيان صدر في جنيف، قال دي ميستورا «تشير تقارير موثوقة نقلاً عن مصادر ميدانيّة إلى أن عشرات من الضحايا المدنيين لقوا مصرعهم في غرب حلب، بمن فيهم عدد من الأطفال، وجُرح المئات بسبب الهجمات القاسية والعشوائية من قبل جماعات المعارضة المسلحة».

وأضاف «من يزعمون أن القصد هو تخفيف الحصار المفروض على شرق حلب ينبغي أن يتذكروا أنه لا يوجد ما يبرر استخدام الأسلحة العشوائية وغير المتناسبة، بما فيها الثقيلة، على مناطق مدنية، الأمر الذي يمكن أن يرقى إلى جرائم حرب».

إلى ذلك، كرر الموفد الأممي تنديد الأمين العام للأمم المتحدة بالهجمات الأخيرة على مدارس في شرق وغرب حلب، إضافة إلى الغارات الجوية على الأحياء المدنية. وتابع في بيانه «عانى المدنيون من كلا الجانبين في حلب بما فيه الكفاية بسبب محاولات غير مجدية وقاتلة، لإخضاع مدينة حلب، هؤلاء المدنيّون يحتاجون إلى وقف دائم لإطلاق النار».

وبدأ مقاتلو المعارضة هجوماً مضاداً كبيراً على القوات الحكومية في حلب أول من أمس بهدف كسر الحصار عن المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة في شرق المدينة. وتشارك مجموعة من مقاتلي المعارضة في الهجوم بما في ذلك جماعات تقاتل تحت لواء «الجيش السوري الحر» وجماعات إسلامية.

شارك معنا
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
أخبار ذات صلة
صراع المال والسلطة يطيح رئيس وزراء الجزائر

صراع المال والسلطة يطيح رئيس وزراء الجزائر

أطاح صراع المال والسلطة رئيس الوزراء الجزائري عبد المجيد تبون…..

المزيد
إخماد حريق في المنطقة التاريخية بجدة وانهيار ثلاثة مبانٍ

إخماد حريق في المنطقة التاريخية بجدة وانهيار ثلاثة مبانٍ

أعلن الدفاع المدني السعودي، فجر الأربعاء، السيطرة على حريق اندلع…..

المزيد
كيف أصبح نصرالله ذخرا لإسرائيل؟.. خبير إسرائيلي يجيب

كيف أصبح نصرالله ذخرا لإسرائيل؟.. خبير إسرائيلي يجيب

حذر خبير إسرائيلي بارز في الشأن السوري من الخطورة المتمثلة…..

المزيد
حزب الله يدفع بلبنان إلى إنهاء سياسة النأي بالنفس عن النزاع السوري

حزب الله يدفع بلبنان إلى إنهاء سياسة النأي بالنفس عن النزاع السوري

تدفع جماعة حزب الله اللبنانية وحلفاؤها لبنان نحو تطبيع العلاقات…..

المزيد
جميع الحقوق محفوظة المركز الصحفي السوري
تصميم وبرمجة بصمات
البريد الالكتروني:hassanrahhal_abokoteba@hotmial.com
تلفون:00905382656577
الموقع:تركيا_الريحانية