شكاوى وانتقادات من صعوبة الامتحانات في الشمال السوري

اشتكى الأهالي والطلاب، اليوم الأحد 13 حزيران/يونيو، من صعوبة الأسئلة في رابع يوم من الامتحانات الثانوية في الشمال المحرر.

 

طالت مئات التعليقات الساخرة تارة والشاكية تارة أخرى مديرية التربية والتعليم في محافظة إدلب لصعوبة أسئلة مادّة الرياضيات في امتحانات الثانوية العامة.

 

رصد المركز الصحفي السوري عدداً من التعليقات على صفحة مديرية التربية, فعلّق حساب باسم Yasamen Alsham: “حسبي الله ونعم الوكيل فيكون تربية فاشلة بعوض ماتعطوهن امل عم تصعبو عليهون الاسئلة مشان يطلعو فاشلين متلكون فعلااا تربية فاشلة بمعني الكلمة الله ينتقم منكون يارب روحتو تعب الصلاب ع فاااضي حسبي الله ونعم الوكيل فيكون بس”.

 

وعلّق حساب باسم Mohammad Darwish قائلاً: “مبسوطين بهاد الشي الي عم تعملو بالطلاب؟؟!!

يعني بس ضل تشرمحوها وتقولو مابقا بدنا طلاب ولا الشغلة فيها رسوم تسجيل مابتتخلو عنا

سكرتو الجامعات الباقي وصرتو تتحكمو بالطلاب عكيفكن

وعلى فكرة الاسئلة بيتم وضعها لاختبار الطالب بالمنهاج مو لتحطيم الطلاب واظهار ابداعكم يافاشلين

فشلكن بريئين منو الطلاب

حسبنا الله ونعم الوكيل…”.

 

أمّا الحساب الذي يحمل اسم محمد ابو حمزة فعلّق ساخراَ: “كأني الأساتذة عم تتحدى بعض على ضرب الطلاب هاي أسئلة طلاب جامعة مواسئلة بكلوريا”.

 

علّق حساب باسم يوسف عنان قائلاً: “وزارة التربية

اسئلة الرياضيات تقييم الا انتقام

ارحمونا

إذ ما عندكم مكان للطب تحطولنا اسئلة مستواها عاااالي ليشششش شو ذنبنا نحنااا

حسبنا الله ونعم الوكيل”.

 

في المقابل يرى بعض الأشخاص أنّ مستوى الأسئلة يتوافق مع مستويات الطلاب ولابدّ من أن تكون الأسئلة بهذا المستوى, فعلّق حساب باسم Sleman Hs قائلاً: “هيك لازم يكون مستوى الأسئلة لحتى يبين الدارس من يلي مو دارس”.

 

الجدير ذكره أنّ 12 ألفاً و 300 طالب في الشهادة الثانوية بفرعيها العلمي والأدبي يقدمون امتحانات في مدارس الشمال السوري المحرر.

 

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

الشمال السوريامتحانات
التعليقات (1)
اضف تعليقاً
  • Ayham

    قسما بالله جابو سؤال مانو بل كتاب طاول