بعد فضيحة توزيع أسماك لجرحى النظام في مصياف أسماء الأسد تروج لإعالة 5 توائم لعسكري في الجيش

أعلنت زوجة رأس النظام أسماء الأسد عن تكفّلها بإعالة 5 توائم في مدينة مصياف بريف حماة الغربي الجمعة 4 حزيران /يونيو، وذلك بعد فضيحة توزيع أفراخ أسماك على جرحى ومصابي النظام في المدينة ذاتها.

وتداولت وسائل إعلام محلية إعطاء زوجة بشار أوامر لمؤسسة العرين، للتكفل بمصاريف التوائم الخمسة لعائلة العنصر في قوات النظام حسن حسن من ريف مصياف، الذين ولدوا صباح الخميس بمشفى مصياف الجراحي.

وذلك بعد يوم من فضيحة توزيع أسماك لإعالة عوائل جرحى العسكريين في المدينة لمشاركتهم القتال إلى جانب النظام على الجبهات، الأمر الذي رآه متابعون لايرقى “للتضحيات” التي بذلها هؤلاء الجرحى.

فقد نشرت صفحات مصياف مؤخراً، توزيع الهيئة العامة للثروة السمكية والتنمية الريفية بدائرة زراعة مصياف خمسة آلاف اصبعية من أسماك الكارب ل 51 جريح من العسكريين المصابين بعاهات، “بواقع أقل من مئة اصبعية لكل عنصر “بهدف مساعدتهم في تجهيز مزارع صغيرة مصدر للعيش، مع مايعيشه المقاتلين من الإهمال وقلة الدعم وفرص عمل تتيح لهم تأمين مصاريف عوائلهم.

و يعاني مصابو الحرب والعاهات في مصياف التي تعتبر خزان بشري كبير لقوات النظام وعناصر اللجان الشعبية، كما بقية المناطق من الفقر والحاجة بسبب الإهمال وانعدام مصدر للدخل، رغم الثمن الباهظ الذي دفعه أبناء المنطقة بسقوط الآلاف منهم بين قتيل وجريح خلال مشاركتهم في الحرب.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

أسماء الأسدتوزيع أفراخ أسماكنظام الأسد
التعليقات (0)
اضف تعليقاً