8 قتلى في تفجير سيارة مفخخة شمالي سوريا

ضربت سيارة مفخخة منذ أيام مقراً لميليشيا لواء زينبيون الباكستاني التابع للحرس الثوري الإيراني، في قرية رسم العبود شمال غرب مدينة دير حافر في الريف الجنوبي لمحافظة حلب.

 

بحسب شبكة عين الفرات، أقدم انتحاري يقود سيارة مفخخة نوع “شاحنة هيونداي انتر” على اقتحام مقر زينبيون ليلة الأحد 9 أيار/مايو، وتفجير نفسه داخل المقر.

 

ونجم عن التفجير بحسب المصدر مقتل 8 عناصر وإصابة 13 آخرين بجروح خطيرة، ويذكر أن جميع الخسائر البشرية من حملة الجنسية الباكستانية، عدا اثنين من العناصر السوريين، بالإضافة لتدمير سيارتين محملتين برشاشات مضاد طيران داخل المقر.

 

في سياق متصل، عبرت السيارة المفخخة من حواجز الميليشيات على أنها سيارة عسكرية تحمل مواد لوجستية تتبع لقوات النظام، في حين أخلت زينبيون مقرها بعد الاستهداف نحو مقرات جبل عزان.

 

يذكر أن الميليشيات الموالية لإيران جنوب حلب تتعرض لهجمات باستمرار، وكان آخرها مقتل اثنين واختطاف ثلاثة أمس الأربعاء من ميليشيا حزب الله اللبناني بهجمات شنها مجهولين على نقطة مشتركة للحزب والمخابرات الجوية قرب بلدة خناصر جنوب حلب.

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

#saveghaza #palestine
التعليقات (0)
اضف تعليقاً