انخفاض في أعداد الإصابات بفيروس كورونا في سوريا

شهدت عموم المناطق السورية أمس الأحد 2 أيار/مايو، انخفاضاً في أعداد المصابين ووفيات فيروس كورونا، وذلك بعد موجة كبيرة ضربت مناطق سيطرة النظام السوري والإدارة الذاتية.

بحسب وزارة الصحة في حكومة النظام، سجل أمس الأحد 80 إصابة جديدة بفيروس كورونا، مما رفع إجمالي الإصابات إلى 22 ألف و 898 إصابة، كما سجلت وفاة خمسة مصابين بالفيروس في دمشق ومناطق الساحل.

في سياقٍ متصل، أعلنت هيئة الصحة في الإدارة الذاتية تسجيل 73 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليصبح إجمالي المصابين 16 ألف و 184 كما بلغ عدد الوفيات 615 وفاة بعد تسجيل 10 حالات وفاة جديدة.

يُذكر أن مناطق الإدارة الذاتية تشهد حظر تجوال جزئي، أعلنت عنه الإدارة للتخفيف من جائحة كورونا، كما سجلت خلال اليومين الفائتين وفاة 27 مصاباً بالفيروس.

وسجلت مديرية صحة إدلب 38 إصابة جديدة بالفيروس في الشمال السوري، وترتفع أعداد الإصابات إلى 22 ألف و 33 إصابة، في حين صنفت خلال الأيام الفائتة ارتباط وفاة 14 حالة سابقة بفيروس كورونا ليصبح إجمالي الوفيات 655 وفاة.

وتشهد مناطق الشمال السوري اليوم الثالث من حملة التطعيم باللقاح المضاد لفيروس كورونا، والتي تستهدف في بدايتها عاملي القطاع الطبي والدفاع المدني والمنظمات الإنسانية.

 

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

الشمال السوريكورونانظام الأسد
التعليقات (0)
اضف تعليقاً