مليشيا “فاطميون” تعثر على جثث عناصر لها مشوهة الملامح

عثر عناصر ينتمون لمليشيا فاطميون التابع للحرس الثوري الإيراني اليوم الثلاثاء 13 نيسان/أبريل، على جثث عناصر للمليشيا مقتولين ومشوهي الملامح على الطريق الواصل بين مدينة تدمر ودير الزور شرق سوريا.

 

بحسب شبكة إعلام محلية، عثرت المليشيا على 3 جثث عليهم علامات تعذيب وتشويه، مرجحين أن تكون الجثث لعناصر دورية فقدت منذ 8 أيام في منطقة وادي البديع جنوب شرق تدمر.

 

وقال المصدر أن من ضمن القتلى جثة طفل دون الثامنة عشر جندته المليشيا ضمن صفوفها، وذلك حسبما حلل الطب الشرعي في مستشفى تدمر العسكري شرق حمص، والذي تسلم الجثث الثلاثة من المليشيا.

يُذكر أن عمليات الاغتيال وخطف عناصر المليشيات والهجمات المسلحة، كثرت في الآونة الأخيرة في البادية السورية، والتي يعتقد أن تنظيم الدولة وراءها، ومن تلك الهجمات مقتل 28 عنصراً بعد هجمات على باص لنقل جنود الأسد على طريق دمشق دير الزور أواخر العام الفائت.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

الحرس الثوري الإيرانيمستشفى تدمر العسكريمليشيا فاطميون
التعليقات (0)
اضف تعليقاً