الفشل الكلوي وعلاجه ب “الأعشاب الطبية” الطب البديل

 

الشعور بالغثيان والقيء هي أولى أعراض الفشل الكلوي حيث تظهر هذه الأعراض لدى الإنسان إلى جانب فقدان الشهية والألم في الصدر وأيضا ارتفاع ضغط الدم.

بحسب ما أفاد به موقع “الطبي” أمس الأربعاء 3 آذار/مارس نقلاً عن دراسات طبية فإن هذه الأعراض تظهر عند الإصابة ب “الفشل الكلوي” حيث يتم تصفية الدم وإفراز الفضلات وفائض السوائل إلى البول من قِبَل الكلى.

عندما يتأثر أداء الكلى تتراكم الفضلات وفائض السوائل بالجسم والأمر الأكثر خطراً أنه لا يتم الكشف عن المرض في المراحل الأولى فهو يكشف في مراحل متأخرة.

استمرار الفشل الكلوي يؤدي لحدوث ارتفاع ضغط الدم في أغلب الأحيان حيث تفقد الكلى القدرة على إنتاج هرمون “الإرثيروبويتين” بكمية كافية الذي يعتبر منشط لتشكيل خلايا الدم الحمراء الجديدة فيؤدي إلى انخفاضها أي ما يسمى بــ “فقر الدم”.

يشعر المصاب بالفشل الكلوي على المدى البعيد بصعوبة التركيز وتنميل الأطراف إلى جانب الشعور الكبير بالإرهاق والتعب المستمر كما يصبح مرضى الكلى أكثر عرضة للكدمات والنزيف من الأشخاص غير المصابين.

فأعراض هذا المرض تبدأ بالغثيان و التقيؤ ثمّ التعب والضعف وانخفاض كمية البول ونقص الشهية وصعوبات في النوم وانقباض العضل وألم في الصدر والبطن والصداع الشديد.

يلجأ البعض من مرضى الفشل الكلوي إلى علاجه بــ الأعشاب “الطب البديل” ويستخدمون العديد من الأعشاب التي تساعد حسب وجهة نظرهم بالشفاء من هذا المرض.

شاي الكاموميل : نظراً لفوائده العديدة فهو يحتوي على خصائص مضادة للجراثيم كما يحوي على مواد مضادة للأكسدة تساعد على تعزيز المناعة

عشبة حليب الشوك: أيضاً تساعد في معالجة أمراض الكلى والكبد فهي تساهم في تقليل معدلات الكوليسترول المرتفعة كما تحوي أيضاً على مواد مضادة للأكسدة.

البقدونس : أحد الخضار الذي يساعد على التخلص من السوائل الزائدة في الجسم وبالتالي دعم وظائف الكلى فقد استخدم بشكل شائع في طب الاعشاب مؤخراً.

خشب الصندل الأحمر: يحتوي على خصائص مدرة للبول ويساعد على إزالة الماء الزائد والسموم من الجسم فيعتبر بدوره المساعد في العلاج الكلوي.

الصمغ : المساعد على امتصاص النيتروجين حيث ارتفاع النيتروجين في الدم خطراً لأنه يؤدي إلى عجز الكليتين عن تصفية الدم من الفضلات.

من جهته يقول الدكتور الأخصائي بأمراض الكلى “محمد عبدالله كامل” أنّ مرضى الفشل الكلوي يعانون دائماً من الخوف الشديد وخاصّة في ظل الانتشار الكبير لوباء فيروس كورونا إضافة إلى معاناتهم بالدوام على أجهزة الغسيل في المستشفيات.

ويقول محمود أحد مرضى الفشل الكلوي “أعاني جداً من قضية الذهاب إلى المستشفى من أجل الغسيل, فأنا أغسل ثلاث مرات أسبوعياً, ولكن ليس باليد حيلة ولم أجد حتّى الآن السبيل لمتبرع أو حلّ آخر”

لابد عند الشعور بهذه الأعراض من اللجوء إلى الاستشارة الطبية وعدم استخدام أيّ من هذه الأعشاب إلا وفق استشارة طبية, فالفشل الكلوي حالة طبية تعني “توقف الكلية عن العمل” ويقسم الفشل الكلوي إلى فشل كلوي حاد وفشل كلوي مزمن.

تقرير / شيماء قادرو
المركز الصحفي السوري

الفشل الكلويعلاج الفشل الكلوي
التعليقات (0)
اضف تعليقاً