إدلب.. انسحاب الشرطة الروسية من سراقب

انسحبت الشرطة الروسية اليوم من مدينة سراقب بريف إدلب بعد يوم من انتشارها عقب سيطرة قوات النظام على أحيائها أول أمس.

نقل “مكتب حماة الإعلامي” عن مصدر عسكري في المعارضة أن قوات الشرطة الروسية بدأت بالانسحاب من مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي باتجاه مدينة معرة النعمان على وقع عمليات قصف والاشتباكات الدائرة في محيطها.

والتي تمكن من خلالها الثوار اليوم الأربعاء من تحقيق تقدم على حساب النظام على أطراف المدينة واستعادة السيطرة على قريتي شابور والترنبة، فيما لاتزال الاشتباكات مستمرة.

قال ناشطون إن الاشتباكات التي استمرت مدة 17 ساعة في سراقب كبدت قوات النظام لاستعادة السيطرة خسائر شملت تدمير أكثر من 10 آليات عسكرية بينها دبابات وراجمات صواريخ، بالإضافة إلى عشرات القتلى بينهم قائد عمليات “فوج طه” في ميليشيات النمر “نضال رزق ديوب” من قرية البويضة بريف حمص بالإضافة إلى مصرع الرائد “شاهر ديب” مدير ناحية سراقب برفقة ملازم آخر.

المركز الصحفي السوري

إدلبتركياروسياسراقبسوريا
التعليقات (0)
اضف تعليقاً