وتعادل ليفربول بدون أهداف مع إيفرتون، ليمنح مانشستر سيتي صدارة الدوري الإنجليزي، فيما يعانيصلاح من ضعف تهديفي، إذ لم يسجل سوى هدفا واحدا في آخر سبع مباريات.

ومع ذلك، يأتي صلاح بهدف واحد خلف مهاجم مانشستر سيتي سيرجيو أغويرو في صدارة ترتيب الهدافين برصيد 17 هدفا..

وتعليقا على أداء النجم المصري، نقلت صحيفة صن البريطانية عن شيرر قوله: “يجب أن يكون أداء صلاح مصدر قلق كبير لليفربول في الوقت الحالي. لقد أتيحت له فرصتان كبيرتان أمام إيفرتون، لكنه أضاعهما”.

وأضاف:”يبدو أن صلاح يفتقر إلى الثقة، وهذا أمر مثير للقلق حقا بالنسبة للريدز في مثل هذا الوقت الحاسم من الموسم”.

أخبار ذات صلة
صلاح وبيرنارد
أنصار إيفرتون يسخرون من لاعبهم بعد فعلته مع صلاح
صلاح كان مخيبا أمام أيفرتون
5 من 10.. حملة شرسة ضد صلاح “الأسوأ” وكلوب يدافع

 ولفت شيرر إلى أن صلاح لم يستطع الوصول إلى قمة الأداء الذي بلغه في نفس الوقت بالموسم الماضي عندما سجل 24 هدفا، في الوقت الذي تتاح فيه فرصة كبيرة لليفربول لاقتناص اللقب.

وقدم صلاح مستوى مخيبا للآمال، خلال مواجهة فريقه المهمة أمام إيفرتون، التي فشل فيها “الريدز” في استعادة الصدارة، وأضاع وحده هدفين مؤكدين من انفرادتين بحارس مرمى أصحاب الملعب.

ومنحت صحيفة “إندبيندنت” البريطانية صلاح التقييم الأسوأ بين جميع اللاعبين في المباراة، حيث حصل على درجة 5 من 10، فيما أمطره مشجعو النادي بوابل من الانتقادات.

من جانبه دافع المدير الفني الألماني يورغن كلوب عن صلاح عقب المباراة قائلا: “في بعض الأحيان الأولاد (لاعبو الفريق) بإمكانهم التسجيل من هذه المواقف (مثل انفرادة صلاح)، ويكون الفاصل أحيانا مجرد بوصة أو لمسة بحذاء اللاعب. في أيام أخرى هو (صلاح) سيسجل مثلها 2 أو 3. هذه هي حال كرة القدم”.

وأضاف إن “المباراة كانت صعبة وكذلك الخصم وظروف الطقس لم تساعد بشكل عام. كنا مستعدين لذلك اليوم والآن لدينا نقطة أكثر من ذي قبل… كل شيء جيد”.

 

نقلا عن سكاي نيوز عربية