جرحى ثم مفقودين ثم جرحى تفاصيل ما حصل في كفرزيتا.

قصف الطيران الحربي الأحياء السكنية في مدينة “كفرزيتا” الواقعة شمال مدينة حماة ظهر الأمس، ما تسبب في وقوع شهيد وعدد من الجرحى.

وأفاد مراسلنا بأن الطيران الحربي التابع للنظام، وطيران حليفه الروسي تناوب على قصف الجهة الجنوبية الشرقية من مدينة “كفرزيتا” حيث وقع جريحين في أول غارة استهدفت إحدى محلات بيع المواد الغذائية في المدينة.

وبعد إسعاف الجرحى أعاد الطيران القصف على نفس المكان ما تسبب في تدمير المنازل المجاورة لمكان الغارة الأولى، وفقد على إثر الغارة أحد المدنيين كان موجود أثناء إسعاف المصابين.

و توجه عناصر الدفاع المدني للبحث عن المفقود لكن طيران الاستطلاع كان يرصد المكان فقام الطيران الحربي باستهدافهم مما تسبب في إصابتهم بجروح خفيفة، وتمكنوا من الابتعاد عن المكان بأنفسهم، وبقي المفقود تحت الأنقاض ، ولم يستطع أحد الاقتراب من المكان حتى ساعات الصباح، حيث تمكن الدفاع المدني من إخراجه من تحت الأنقاض ( الساعة السادسة من صباح اليوم ) مُفارقا الحياة الشهيد هو “غزوان الحسن” من أبناء المدينة.

ويذكر أن النظام استهدف بصاروخ موجه يوم أمس سيارة تقل مدنيين يعملون في الأراضي الزراعية، على اطراف مدينة كفرزيتا، ما تسبب في استشهاد شخصين على الفور.

المركز الصحفي السوري

Leave A Reply

Your email address will not be published.