” اليونيسيف ” تجاهل واضح لسلامة الأطفال في هجوم محمبل

اتهمت منظمة اليونيسف على لسان مسؤول في المنظمة أمس الأحد بتجاهل النظام سلامة الأطفال في منطقة إدلب التي تتعرض لحملة عسكرية من نيسان الماضي .

وأشارت ” هنريتا فور ” المديرة التنفيذية لليونسيف في بيان أمس الأحد أن التجاهل الواضح لسلامة الأطفال ظهر بشكل جلي في الهجوم الجوي الذي استهدف بلدة محمبل قرب إدلب والذي أدى لوقوع سبعة أطفال في الهجوم .

وحثت المسؤولة الأطراف الفاعلة في الملف السوري إلى ممارسة الضغوط و وقف الانتهاكات وعمليات القصف التي يذهب ضحيته الأطفال بشكل كبير .

تأتي هذه التصريحات بعد مضي عدة أيام من تصريحات مماثلة أطلقها مسؤول في للأمم المتحدة، اتهم خلالها نظام الأسد بتعمد استهداف المشافي الطبية في سوريا، من خلال مشاركة الأحداثيات التي تقدمها الأمم المتحدة مع روسيا .

وبحسب ناشطين؛ أن الحصيلة النهائية لمجزرة محمبل التي استهدفت ليل الجمعة – السبت أحياء البلدة، بلغت 14 مدنياً بينهم سبعة أطفال و 3 نساء .

المركز الصحفي السوري

Leave A Reply

Your email address will not be published.