انخفاض أسهم شركات التكنولوجيا الصينية بعد أن أقرت بكين قانون خصوصية البيانات

0 202

أدت موافقة بكين على قانون صارم لخصوصية البيانات إلى إضعاف أسهم التكنولوجيا الصينية المتداولة في هونغ كونغ، ما أدى إلى غرق مقياس الأسهم الرئيسي في المدينة في سوق هابطة، بعد أن هبط بمقدار الخمس عن ذروته في شهر شباط/فبراير الفائت, وفق ما نشر موقع “فينانشيال تايمز” اليوم الجمعة 20 آب/أغسطس, وترجمه المركز الصحفي السوري بتصرّف.

انخفض مؤشر هانغ سنغ بنسبة 1.8 في المائة اليوم الجمعة، بشكل حاد في أسهم الإنترنت والتجارة الإلكترونية بما في ذلك Meituan و Alibaba, وجاءت الانخفاضات بعد أن أعلنت وكالة أنباء الصين الجديدة “تشينخوا” أن قانون البيانات قد تم تمريره وسيدخل حيز التنفيذ في الأول من تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

تبرز الانخفاضات الحادة في هونغ كونغ والبورصات الرئيسية في الصين, مخاوف المستثمرين المتزايدة من أن بكين ستكثف قمعها التنظيمي على قطاعات تتراوح من التكنولوجيا المالية إلى التعليم والألعاب.

وأشارت تقارير إعلامية صينية إلى أن بكين ستوسع حملتها التنظيمية لتشمل مجالات جديدة, ففي هونغ كونغ مثلاً, تراجعت أسهم الرعاية الصحية بعد أن دعت صحيفة “بيبولز ديلي” الناطقة بلسان الحزب الشيوعي الصيني إلى تنظيم الوصفات الطبية المملوءة باستخدام منصات الإنترنت, مضيفةً أنّ سلامة مبيعات العقاقير الطبية عبر الإنترنت “أصبحت موضوع قلق اجتماعي”.

وحذر المحللون في “Morgan Stanley” من أن الانخفاضات الأخيرة لمجموعات التكنولوجيا الصينية قد تتفاقم، بسبب انسحاب المستثمرين من صناديق الأسهم التي تركز على أسهم البلاد, مما قد يتسبب في صعوبات إضافية في استعادة التدفقات الكبيرة على المدى القصير.

رابط التقرير
https://www.ft.com/content/c5572f5a-d086-4ca2-995a-7b559f4e1d32

ترجمة: محمد المعري
المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.