تفاقم أزمة الخبز في طرطوس بعد توطين المادة على البطاقة الذكية

0 294

طالب أهالي محافظة طرطوس الأثنين ٢ اب /أغسطس، بإلغاء طريقة توطين الخبز على البطاقة الذكية التي تم إطلاقها مؤخرا من وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك للتخفيف من طوابير الأهالي على مراكز البيع بسبب شح الكميات.

ونقل موقع ريف القدموس الإخباري مطالبة الأهالي المحافظ صفوان ابو سعدي بإلغاء توزيع مخصصات الخبز عن طريق البطاقة الذكية التي تم اعتمادها مؤخرا، معلنين أن الكثير من العائلات حرمت من الخبز ولم تحصل على المادة بسبب التخبط واعترض المستفيدين على الآلية، عدا عن رداءة نوعيه وجودة الخبز.

معتبرين آلية التوزيع ظالمة سيما أن غالبية المستفيدين من المقاتلين في صفوف قوات النظام، التي لم تتوانَ عن الدفاع عن الأسد، حسب وصفهم، أغلبهم يعتمد على سد قوته وقوت أطفاله بهذه الظروف الصعبة التي تعيشها معاقل النظام.

وبسخرية نشر الموقع ذاته صورة لحصول المستفيد على استثناء موقع من مدير عام مؤسسة المخابز، لزيادة مخصصاته من الخبز مرفق بعدد أرغفة الخبز المطلوب على موائد الطعام، أثناء قدوم زائر ممهور بتاريخ الزيارة.

وجال طلال البرازي وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك قبل أيام، على محافظات طرطوس واللاذقية وحماة، للبدء بتطبيق توزيع المخصصات عبر البطاقة قبل أن تعلن الأخيرة بدء تطبيقها اول٢ أمس الأحد.

وعلى وقع حالة التخبط ونقص المخصصات التي تعيشها المحافظة منذ شهور، عمدت محافظة طرطوس في الأشهر الأخيرة الماضية لاتباع آلية توزيع المادة عن طريق البلديات، واعتبر سالم ناصر مدير فرع شركة المخابز أن الآلية الجديدة المقرر تطبيقها والمتضمنة مطالبة الأهالي بتحديد حاجتهم الأسبوعية والشهرية، هدفها تخفيف الضغوط على واقع صناعة زغيف الخبز التي تعاني منها المحافظة.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.