توسع الشرخ ما بين الجيش العراقي والميليشيات الإيرانية والأول يدحض ادعاءات الأخير في العراق

0 179

دحض الجيش العراقي ادعاءات ميليشيا موالية لإيران بأن إحدى منشآت التخزين التابعة للميليشيا في النجف قد تعرضت لهجوم بطائرة بدون طيار, وفق ما نشر موقع “المونيتور” أمس الثلاثاء 27 تموز/يوليو, وترجم عنه المركز الصحفي السوري بتصرّف.

قالت خلية الإعلام الأمني ​​العراقي “إن الانفجار الذي وقع في الـ 26 من تموز/يوليو في الموقع، نتج عن سوء التخزين ودرجات الحرارة المرتفعة ولم يتم رصد أي اختراق للأجواء العراقية.

بينما أصدرت ميليشيا فرقة “الإمام علي” الموالية لإيران بياناً في وقت سابق من يوم الاثنين، زعمت فيه أن موقع التخزين قد تعرض للقصف من قبل طائرتين “بدون طيار” معاديتين تفصل بينهما ساعتان تقريباً, كما زعمت الميليشيا أن طائرات بدون طيار اكتشفت القاعدة في وقت سابق من صباح اليوم ذاته.

من جهته أكّد المتحدث باسم التحالف العسكري الدولي بقيادة الولايات المتحدة في العراق، أنه لم يشنّ أي ضربات جوية في العراق أو سوريا في ذلك اليوم.

يُذكر أنّ الانفجار وقع في معسكر يعرف باسم “الداويك” على بعد قرابة 12 ميلاً، أي قرابة 19 كيلومتراً شمال غرب مدينة النجف وفقاً لتقارير محلية.

وكان قد شهد العراق سلسلة من الانفجارات الكبيرة في مواقع تخزين الذخيرة, وأثارت تقارير “تتحدث عن تحركات لطائرات مسيرة في محيط تلك المواقع”، تكهنات واتهامات من قبل بعض الميليشيات الإيرانية للولايات المتحدة بعمليات التخريب.

الجدير ذكره أن الحكومة العراقية أمرت في عام 2019 بإزالة المواد المتفجرة من المناطق المأهولة بالسكان، وأصدرت إرشادات للتخزين الآمن.

ترجمة: محمد المعري
المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

رابط المقال الأصلي

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.