درعا البلد على صفيح ساخن.. مقتل شاب وإصابة طفل ونزوح العشرات

0 490

 

شهدت درعا البلد جنوب سوريا اليوم الثلاثاء 27 تموز/يوليو توترات أمنية تخللها قصف لقوات النظام و حملات دهم لعدة أحياء في المنطقة.

بحسب تجمع أحرار حوران، لقي الشاب “عاهد أبو عون” مصرعه في حي طريق السد بدرعا البلد جراء إصابته بطلق ناري في الرأس مصدره قوات النظام التي تستهدف أحياء درعا البلد بالأسلحة الرشاشة من مواقع تمركزه في حاجز الحبوب.

 

كما أصيب الطفل “هادي الفشتكي” بجراح متوسطة جراء إصابته بشظايا ناجمة عن قذيفة هاون سقطت قرب منزله في درعا البلد، وذلك خلال استهداف المنطقة بعدد من قذائف الهاون والدبابات.

في سياق متصل، نزحت عشرات العوائل من درعا البلد إلى أحياء درعا المحطة بعد قصف قوات النظام بالدبابات وقذائف الهاون بالإضافة إلى الرشاشات الثقيلة منازل المدنيين في درعا البلد من الحواجز المحيطة، وسط تعزيزات لقوات النظام تستقدمها للمنطقة.

يذكر أن قوات النظام دخلت اليوم إلى أحياء درعا البلد لكن سرعان ما انسحبت منها بعد توترات أمنية و اشتباكات متقطعة بين شباب درعا البلد وقوات النظام، وذلك على خلفية إخلال قوات النظام بالاتفاق وإدخال مليشيات الفرقة الرابعة إلى درعا البلد، في حين انسحبت ثلاث نقاط لقوات النظام من درعا البلد كانت قد أنشأتها صباحاً.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.