مقتل عناصر من الحرس الثوري الإيراني شرق سوريا

0 255

 

لقي عناصر من حرس المطار العسكري التابع للحرس الثوري الإيراني أمس الأحد ٢٥ تموز/يوليو مصرعهم في ريف حمص الشرقي، وذلك من قبل مجهولين، في أثناء تنفيذ العناصر لدوريّة في محيط المطار.

وبحسب شبكة “فرات بوست” فإنّ المجهولين استهدفوا بقذيفة “آر بي جي” عربة عسكرية تابعة للحرس الثوري، قُتل فيها ثلاثة عناصر على المحور الجنوبيّ لمطار التيفور العسكريّ.

والجدير بالذكر بحسب مصدر تابع ل “المونيتور”
فقد كشفت الخريطة الأخيرة التي أُصدرت عن مواقع الوجود العسكري الأجنبي في سوريا مدى توسع الميليشيات التابعة لإيران.

وكان هذا التوسع هو الأكبر والأبرز بين جميع القوات العسكرية المحلية أو الدولية التي تشترك في السيطرة على الأراضي السورية، ومن الواضح أن إيران تسعى بشكل خاص إلى توسيع وزيادة وجودها الأمني ​​أكثر من العسكري، خاصة في مناطق شرق الفرات والصحراء السورية وذلك بحسب المصدر.

والجدير بذكره أنّ هذه المرة هي الأولى التي يتعرّض الحرس الثوري الإيراني لعملية استهداف ضمن محيط المطار منذُ انسحاب روسيا منه وتحويله لقاعدة عسكرية كما أورت شبكة فرات بوست.

 

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.