نقل دبين سوريين من لبنان إلى الولايات المتحدة وروّاد مواقع التواصل الاجتماعي يعلّقون

0 712

نقل فريق مختص بالحيوانات البرية أوّل أمس الأحد 18 تموز/يوليو, دبين سوريين من إحدى حدائق الحيوانات اللبنانية إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

أفادت مصادر إعلامية بنقل دبين بنيين سوريين إلى الولايات المتحدة من حديقة حيوانات بالقرب من مدينة صور في جنوب لبنان، حيث كانا يعيشان في مساحة ضيقة جداً مع عدم القدرة على توفير الطعام الكافي لهما في الحديقة.

وكانت قد نشرت منظمة “Animals Lebanon” على موقعها الرسمي في تويتر صورة للدب البني وأرفقته بتغريدة أشارت فيها إلى ضرورة إطلاق الدببة في محميات برية قائلة: “تنتمي الحيوانات البرية إلى البرية وليست محصورة في قفص أسمنتي صغير”

وأضافت المنظمة أنّ الدبين السوريين “هوميروس وأوليسيس” نقلا من الحديقة اللبنانية بعد أن أقنع ناشطون في مجال حقوق الحيوان صاحب الحديقة بأنّهما يستحقان مكاناً أفضل من تلك الأقفاص الصغيرة للعيش فيه.

ومن جهته قال مدير المنظمة “جيسون مير” أنّه لا ينبغي أن يعيش أي حيوان في مثل هذه الظروف الصعبة بلا سكن مناسب ولا طعام, مضيفاً أنّهما بعد نقلهما إلى المحمية سيعيشان حياتهما بشكل طبيعي وسيكونان قادرين على الاستمتاع بأيامهما هناك.

يشار إلى أنّ كل دب منهما يزن قرابة 130 كيلوغراماً وتمّ نقلهما عبر صناديق معدنية إلى مطار رفيق الحريري، ليتم نقلهما بعد ذلك بطائرة إلى محمية الحيوانات البرية في كولورادو.

وتناول روّاد مواقع التواصل الاجتماعي في مناطق سيطرة النظام الموضوع بنوع من الفكاهة التي تعبّر عن تردي الوضع المعيشي ورغبتهم بالخروج من سوريا والانتقال إلى أية دولة تتاح لهم, فعلق حساب باسم Waleda kamel مطالبة المنظمة باعتبارها أحد الدببة ونقلها خارج البلاد.

فيما تمنّت صاحبة حساب Manal khadar أن تكون دباً ليتسنى لها السفر إلى الولايات المتحدة أو غيرها من الدول.

ومن جهتها انتقدت صاحبة حساب Hadeel Alassaly منظمة حقوق الإنسان بمقارنتها بمنظمة حقوق الحيوان التي تقوم بواجباتها على أكمل وجه بينما لا تقوم منظمة حقوق الإنسان بأيّ من واجباتها الإنسانية حسب وصفها.

الجدير ذكره أنّ منظمة animals Lebanon أغلقت عدّة حدائق حيوانات بسبب تقييمها بأنّها دون المستوى المطلوب لتربية الحيوانات فيها.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.