تعفيش كبل الاتصالات يحرم أهالي قرية بريف اللاذقية من خدمة الهاتف الأرضي

0 322

اشتكى أهالي قرية في ريف اللاذقية، من انقطاع شبكة الاتصال عن منازلهم؛ بسبب إهمال حكومة النظام إعادة مد كبل الاتصال بعد سرقته.

وعزا المكتب الإعلامي لمحافظة اللاذقية، اليوم الأحد 18 تموز /يوليو، إهمال إعادة خدمة الاتصال الأرضي لأهالي قرية عرب الملك “الصليب” في ريف المحافظة، بسبب تكرار ظاهرة سرقة الكابل الرئيس لخط الاتصالات، ذلك للمرة الخامسة ولمسافة 2 كيلو متر.

واعتبر مدير فرع اتصالات اللاذقية، “أحمد الحايك” ضعف الإمكانات وقلة الموارد والكوابل المتوفرة لدى الشركة تحول دون إعادة خدمة الهاتف الأرضي للقرية.

 

وسبق أن اتهم أهالي القرية والتي تعتبر سياحية وأثرية وقريبة من شاطئ البحر في المنطقة الواقعة بين مدينة جبلة وبانياس، حكومة النظام بإهمال الخدمات، وتعبيد الطرقات في قريتهم بخاصة الطريق الزراعي لبساتينهم، منوهين إلى معاناتهم من ضعف التيار الكهربائي؛ بسبب قدم الخزان الذي مضى على تركيبه أكثر من 30 عاما، بالإضافة إلى إهمال زيادة عدد بوابات الاتصال الأرضية.

 

 

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.