حكومة النظام تزيد من معاناة الأهالي الذين يعتمدون على الأكشاك في تأمين قوت يومهم شرق سوريا

0 249

شدّدت حكومة النظام السوري، أمس الجمعة 15 تموز/يوليو, من قبضتها على المدنيين شرق سوريا.

 

أفادت مصادر محلّية بأنّ مجلس مدينة دير الزور التابع لحكومة النظام أصدر قراراً يقضي بإزالة البسطات والأكشاك المحيطة بحديقة المعلمين في حي القصور، بحجّة إشغال الطرقات والتعدي على الأملاك العامّة.

 

في حين أشار ناشطون أنّ السبب الرئيسي خلف هذا القرار هو اختلاف مجلس المدينة مع أصحاب تلك البسطات والأكشاك على نسبة المبالغ “الإتاوات” التي يتوجّب عليهم دفعها مقابل العمل في المكان.

 

في ذات السياق اعتقلت قوّات النظام عدداً من الشباب بغية سوقهم إلى الخدمة الإلزامية، عبر نصب حواجز طيارة في محيط دوار الحلوين في حي القصور في مدينة دير الزور.

 

الجدير ذكره أنّ حكومة نظام الأسد تعتمد سياسة التسلّط وفرض الإتاوات على المواطنين في كافّة أمور حياتهم تقريباً وتقاسمهم قوت يومهم فقط لأنّهم في مناطق سيطرتها.

 

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.