الحرس الثوري يحول مستوصف إلى مقر عسكري شرق حمص

0 359

حولت مليشيات الحرس الثوري الإيراني أمس الجمعة 25 حزيران/يونيو، مستوصفاً في بلدة خربة التياس بريف حمص الشرقي إلى مقر أمني لقواته المتمركزة في مطار التيفور.

بحسب شبكة عين الفرات، أنهى الحرس الثوري عملية ترميم المقر الجديد حيث نقل معدات عسكرية ولوجستية إلى المقر، ضمت أجهزة اتصال لاسلكية وأجهزة كمبيوتر بالإضافة ل5 عربات عسكرية مدرعة بالإضافة ل 35 عنصراً بصورة أولية.

يذكر أن المستوصف توقف عن العمل في آذار/مارس الفائت، بعد سرقة معداته من قبل مليشيات الدفاع الوطني، والذي بدوره باعها عناصر المليشيات لمستشفى الزعيم الخاص في حمص، في حين تخوف الأهالي من توسيع رقعة المقر للمنازل المجاورة.

في سياقٍ متصل، اندلعت أمس خلافات بين عناصر مليشيات الباقر والقوات الخاصة للنظام من جهة وعناصر فوج الطاهات التابعة لقوات النمر من جهة أخرى، وذلك في ريف حلب الشرقي.

وجاءت الاشتباكات على خلفية افتتاح مليشيات الباقر مع القوات الخاصة، مقراً مشتركاً وافتتاح مكتب تجنيد بداخله، الأمر الذي منعته مليشيات الطاهات واندلعت مشادات كلامية بين الطرفين، اعتقلت على إثرها مليشيات الباقر 6 عناصر من الطاهات واقتادتهم إلى جهة مجهولة.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.