مستشار روسي يقر بتراجع شعبية رأس النظام وضعف مشاركة حاضنته الشعبية في الانتخابات

0 479

أقر مستشار وزارة الخارجية الروسية والدبلوماسي الأسبق رامي الشاعر، بتراجع شعبية بشار الأسد بسبب الحرب التي قتلت وهجرت ملايين السوريين منذ العام 2011

وفي منشور على صفحته في فيسبوك أمس الاثنين 20 حزيران /يونيو، وجه فيصل القاسم الشكر للدبلوماسي ومستشار وزارة الخارجية الروسية رامي الشاعر، بسبب موقفه المعلن من نظام الأسد وفضح تراجع شعبيته في مقاله الذي صدر في اليوم نفسه.

مبينا أن شعبية بشار الأسد تراجعت لأقل من 6 مليون شخص من أصل 25 مليون سوري، وأن الكثير من حاضنته قاطعوا انتخاباته الرئاسية التي جرت في 26 من أيار. بسبب الحرب ونهج القوة العسكرية التي انتهجها النظام من بداية الحراك.

ودون تدخل دولي ومظلة أممية لتنفيذ قرار مجلس الأمن 2254، طالب الشاعر في مقال سابق قبل عدة أشهر، رأس النظام بشار الأسد بالتخلي عن المراهنة على القوة العسكرية وأوهام النصر العسكري لحسم الصراع في الميدان قبل فوات الأوان، مبينا أن سوريا التي تعيش مأساة إنسانية غير مسبوقة لن تعود كما كانت، ويعيش أبناؤها في كنفها دون إيجاد مخرج يكفل العيش المشترك.

وسبق أن فضح الدبلوماسي في وزارة الخارجية في بداية العام، استجداء بشار الأسد الروس للتدخل العسكري في سوريا منذ العام 2013 وبأن مسؤول تابع للنظام زار “بأوامر من الأسد” موسكو 20 مرة، حاملا 40 رسالة لساسة روسيا يطالبهم بالتدخل لمنع نظامه من السقوط.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.