بسبب تهديدهما بفضح سرقاتهم.. شابان يقتلان صديقهما ويرميان الجثة في بئر بريف دمشق

0 409

عثر أهالي منطقة قطنا، اليوم السبت 19 حزيران/يونيو، على جثة شاب يدعى “عبد العزيز” داخل بئر عربي في البساتين المحيطة بالمدينة.

بحسب صفحة وزارة الداخلية التابعة للنظام على فيسبوك، بعد التعرف على هوية القتيل تم الاشتباه بشخصين من أصدقائه من أصحاب السوابق يدعيان علي و عمار.

وقالت الوزارة إن التحقيقات استنتجت عن اعتراف الشابين بقتل عبدالعزيز بعد استدراجه وخنقه بواسطة حبل، من ثم رمي الجثة في البئر، لإخفاء الجريمة، وذلك بعد خلافات نشبت بينهم وإقدام المغدور على تهديدهما بفضح ما كانا يرتكبانه من سرقات سابقاً.

وسجلت مناطق سيطرة النظام مؤخراً عدداً من جرائم القتل على أيدي شباب تحت دوافع السرقة، وسط فلتان أمني كبير وعدم قدرة أجهزة النظام الأمنية على السيطرة على الأوضاع الأمنية.

يذكر أن رجلاً أطلق النار على ولده من ثم أقدم على الانتحار في الحادي عشر من حزيران/يونيو الجاري بمدينة السلمية شرق محافظ حماة، ما أسفر عن مقتل كلاهما، وذلك بعد خلاف عائلي نشب بينهما.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.