مدرسو مادة الرياضيات في الشمال السوري ينتقدون صعوبة الأسئلة في امتحان المادة

0 928

انتقد عدد من مدرسي مادة الرياضيات اليوم الأحد 13 حزيران/يونيو مدى صعوبة أسئلة امتحان المادة في الشمال السوري المحرر.

 

تداول العديد من الناشطين مقاطع صوتية لعدد من مدرسي مادة الرياضيات للمرحلة الثانوية ينتقدون صعوبة الأسئلة في امتحان المادة اليوم ويؤكدون على استحالة حلّها بأقل من ساعتين للمعلم فكيف يكون حال الطالب في الامتحان حسب وصفهم.

 

فأحد المقاطع الصوتية يتحدّى من كاتب الأسئلة أن يستطيع حلّها كاملة في الوقت المحدد للمادّة مؤكّداً أنّ من كتب الأسئلة قد لا يكون من مدرسي الثانوية ولا يعلم بحال الطلاب.

 

وقال مدرس آخر أنّ من أشرف على وضع الأسئلة ومن كتبها قصدوا ضرب الطلاب في الامتحان عن طريق مسائل غير موجودة في المنهاج وانتقد السؤال حول العدد الأولي في مسألة الاحتمالات مؤكّداً أنّ هذه الفكرة غير مطروحة في المنهاج ولا يعرفها الطالب.

 

 

فيما أشار أحد المعلمين أن استبعاد مديرية التربية للمعلمين المتمرسين في تدريس المرحلة الثانوية فلابدّ من توقع نتيجة كهذه في كتابة اسئلة الامتحانات دون مراعاة لمستويات الطلاب والمنهاج الذي يدرسونه.

 

 

الجدير ذكره أنّ الناس جميعاً في الشمال المحرر انتقدوا وزارة التربية على مدى صعوبة الأسئلة التي يعتبرها البعض من رواد مواقع التواصل الاجتماعي “مقصودة لتدمير الجيل”.

 

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.