الإدارة الذاتية تحصي عدد نساء وأطفال إحدى الدول الأوروبية في مخيماتها بغية ترحيلهم

0 579

بدأت قوّات سوريا الديمقراطية “قسد”، اليوم الخميس 10 حزيران/يونيو، إحصاء عدد الأطفال الأيتام الذين ينتمون إلى إحدى الدول الأوروبية في المخيمات الواقع تحت سيطرتها شمالي شرقي سوريا. 

 

أفادت مصادر محلية بأن ميليشيا “PKK/PYD” التابعة لقوات سوريا الديمقراطية “قسد” قامت بإحصاء عدد الأطفال الأيتام أصحاب الجنسية السويدية في مخيمي الهول وروج كخطوة أولى للعمل على ترحيلهم إلى بلادهم.

 

في ذات السياق أعلمت “الإدارة الذاتية” الخارجية السويدية في سوريا، منذ قرابة الشهر، برغبتها في ترحيل عدد من النساء السويديات اللواتي لم يثبت انتماؤهنّ إلى تنظيم الدولة “داعش”.

 

ومن جهتها أكّدت الخارجية السويدية بحسب راديو السويد عن استعدادها لاستقبال مواطنيها وفقاً للأعراف الدولية حسب وصفها.

 

وتسعى الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا بإعداد أول دفعة من الترحيل إلى السويد بداية الخريف المقبل.

 

فيما لم يتم تحديد عدد النساء أو الأطفال الذين ترغب الإدارة الذاتية بإعادتهم.

 

الجدير ذكره أنّ عدد النساء والأطفال الذين يحملون الجنسية السويدية في مخيمي الهول وروج بحسب الخارجية السويدية قد يصل إلى قرابة 30 طفلاً و 20 امرأة.

 

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.