الإدارة الذاتية تسلّم ثلاثة أطفال وامرأة إلى الحكومة الهولندية

0 361

سلّمت الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا، اليوم السبت 5 حزيران/يونيو، 3 أطفال هولنديين لوفد هولندي رسمي في مدينة القامشلي.

نشرت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا في موقعها الرسمي على منصة “فيسبوك” أنّ وفداً هولندياً برئاسة المبعوث الهولندي الخاص للملف السوري “إيميل دي يوند” ومدير وزارة الخارجية للشؤون القنصلية “ديرك جان نيووينهويس” زارا مقرّ دائرة العلاقات الخارجية في مدينة القامشلي من أجل استلام عدد من المواطنين الهولنديين من عوائل تنظيم الدولة “داعش”.

وصرّح الرئيس المشترك لدائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية “عبد الكريم عمر” أنّه سيتم تسليم امرأة وطفليها وطفلة أخرى كــ “حالة إنسانية” حسب وصفه, بعد أخذ موافقة خطّية من والدتها لأنّ قوانين الإدارة الذاتية لا تسمح بفصل الأطفال عن الأمهات على حدّ زعمه.

أضاف عمر أنّ الإدارة الذاتية ستعمل أيضاً على تسليم الأطفال الأيتام وبعض الحالات الإنسانية، والنساء اللواتي لم يثبت ارتكابهنّ جرائم داخل مناطق شمال وشرق سوريا.

ومن جهته قال “دي بوند” إنّ الوفد الهولندي قدم بمهمة رسمية للقيام بواجب قانوني، يتجسّد بإعادة بعض المواطنين الهولنديين بقرار من الحكومة الهولندية.

وقد تمّت عملية التسليم بعد توقيع وثيقة رسمية بين ممثلي الجانبين.

وفي سياق متّصل كانت قد تسلّمت السلطات القضائية الفرنسية 7 أطفال تتراوح أعمارهم ما بين عامين و11 عاماً ليرتفع بذلك عدد الأطفال الذين استعادتهم فرنسا 35 طفلاً.

الجدير ذكره أنّ قرابة 12 ألف طفل وامرأة من عدّة دول أجنبية، يقطنون في مخيمات تقع تحت سيطرة قوّات سوريا الديمقراطية “قسد”، معظمهم في مخيم “الهول”.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.