نظام الأسد يغيب 252 فلسطينياً من مخيم اليرموك في معتقلاته

Palestinians wait to receive humanitarian aid distributed by U.N. Relief and Works Agency (UNRWA) at al-Yarmouk camp, south of Damascus, February 24, 2014. World powers have passed a landmark Security Council resolution demanding an end to restrictions on humanitarian operations in Syria, but aid workers doubt it has the punch to make Damascus grant access and let stuck convoys deliver vital supplies. The resolution called for the immediate lifting of sieges in specific towns and cities around the country, including Yarmouk, a Palestinian neighbourhood in Damascus that took in refugees after the creation of Israel, where people have been trapped for eight months by an army siege. Picture taken February 24, 2014. REUTERS/Rame Alsayed (SYRIA - Tags: POLITICS CONFLICT)
0 429

يقبع العشرات من أهالي مخيم اليرموك الفلسطيني خلف زنازين معتقلات الأسد، وذلك حسب تقرير نشرته مجموعة العمل لأجل فلسطينيي سوريا، أمس الجمعة 28 أيار/مايو.

 

بحسب صفحة المجموعة على فيسبوك، غيب نظام الأسد 252 فلسطينياً من أبناء المخيم في معتقلاته، ومن ضمن المغيبين 25 امرأة و 227 رجل.

 

وقالت الصفحة أن غالبية المعتقلين من أبناء المخيم، وجرى اعتقالهم في مناطق متفرقة من دمشق، ومن ضمنهم 125 شخصاً اعتقلوا داخل المخيم، وجميع أولئك المعتقلين مجهولي المصير، نظراً لتكتم النظام عن أسماءهم.

 

في سياق متصل، وثقت المنظمة مقتل 620 لاجئاً فلسطينياً تحت التعذيب في سجون النظام السوري منذ اندلاع الثورة السورية، وحتى يوم صدور التقرير في الثامن والعشرين من أيار/مايو2021.

 

الجدير ذكره أن قوات النظام السوري سيطرت على مخيم اليرموك في أيار/مايو 2018، ذلك بعد معارك مع تنظيم الدولة “داعش” انتهت بخروج عناصر التنظيم نحو البادية في السويداء، بعد تدمير غالبية الحي وانعدام الحياة فيه بشكل شبه تام حتى اليوم.

 

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.