اتفاق مبدئي على تهجير عشرات العوائل من القنيطرة إلى الشمال السوري

0 392

اتفقت قوات النظام السوري مع المطلوبين في بلدة أم باطنة بريف القنيطرة، اليوم السبت 15 أيار/مايو، على عدة نقاط للتهدئة في البلدة وعدم اجتياحها من قبل النظام.

 

بحسب تجمع أحرار حوران، اتفق المطلوبين مع قوات النظام بوساطة الوجهاء ولجان المصالحة على تهجير 30 شخص من البلدة مع عوائلهم إلى الشمال السوري بحلول الخميس القادم.

 

وقال المصدر أن المطلوبين وضعوا شرطاً لتهجيرهم وهو الإفراج عن اثنين من أبناء البلدة، كانت قد اعتقلتهم قوات النظام في وقت سابق، في حين وافقت قوات النظام على ذلك الشرط بحسب الوجهاء.

 

في سياق متصل، هددت قوات النظام أهالي بلدة أم باطنة عدة مرات خلال الأيام الفائتة، كان أخرها أمس، التهديدات جاءت لإجبار المطلوبين بالموافقة على شروط قوات النظام وهي تهجير عناصر من المعارضة مع عوائلهم كانوا قد أجروا اتفاق تسوية ولم ينضموا إليها.

 

يذكر أن التوترات في بلدة أم باطنة بدأت نتيجة هجوم مسلحين بداية الشهر الجاري، على نقطة عسكرية تابعة للميليشيات الإيرانية على مقربة من البلدة، وردت قوات النظام على الهجوم بقصف القرية بقذائف الهاون وتهجير أهلها.

 

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.