“رغم جراحنا في الشام لم ننس قضيتنا الكبرى في فلسطين”

0 214

نظم ناشطون في مدينة الباب شرقي حلب وقفات تضامنية نصرة للقضية الفلسطينية، مساء الأحد 9 أيار مايو.

أفادت مراسلتنا أن العشرات من أهالي مدينة الباب خرجوا في مظاهرة أمام مسجد فاطمة الزهراء في المدينة تضامناً مع الشعب الفلسطيني على خلفية التوترات الأمنية التي تشهدها المدن الفلسطينية المحتلة.

فيما حمل المتظاهرون أعلام ولافتات كتب عليها شعارات مناصرة للقضية الفلسطينية ومناهضة الاحتلال الإسرائيلي منها “رغم جراحنا في الشام لم ننسى قصيتنا الكبرى في فلسطين” و أخرى كتب عليها “من مدينة الباب الأبية إلى أهلنا في فلسطين المحتلة نحن معكم وأنتم في قلوبنا”.

وأعرب المتظاهرون عن تبنيهم القضية الفلسطينية بحسب تصريحاتهم للمركز الصحفي السوري قال أحدهم “فلسطين هي سوريا وسوريا هي فلسطين قضيتنا وحدة وعدونا واحد ولا فرق بين الاحتلال الأسدي والاحتلال الصهيوني ونصرنا قريب بإذن الله”.

وفي ذات السياق نظمت وقفة تضامنية أخرى أمام الجامع الكبير في مدينة الباب نددت بانتهاكات الاحتلال الإسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.