ناشط ورئيس مجلس حلب الحرة يضرب عن الطعام

أعلن الناشط السوري ورئيس مجلس مدينة حلب الحرة السابق بريتا حاج حسن ، إضرابه عن الطعام بسبب التخاذل الدولي أمام معاناة السوريين ، ووجه رسالة اليوم لقادة العالم، لتحمل مسؤولياتهم اتجاه المدنيين في إدلب.

بدأ الحسن بالإضراب عن الطعام، بعد سماعه نباء استشهاد عبد الباسط الساروت و هو مستمر في الإضراب حتى الآن ، واليوم صباحا قام بتوجيه رساله بثلاث لغات للسياسيين والصحفيين في العالم ، وصل للمركز الصحفي نسخة عنها، تضمنت مطالب بوقف الحرب والاستجابة السريعة للوضع الإنساني الطارئ في إدلب، وكشف مصير المعتقلين.

كما تضمنت رسالته مطالب بتفعيل الحل السياسي ومسار جنيف، ووضع سوريا تحت الحماية الدولية، وتفعيل مبدأ العدالة ومنع التفلت من العقاب عن الجرائم التي ارتكبها النظام السوري وحلفائه ، ولا سيما استخدام السلاح الكيماوي والبراميل المتفجرة ، وذلك طبقا لما ورد بقرارات مجلس الأمن ذات الصلة .

كان الحسن قد رشح لمنصب عمدة العالم في نهاية عام 2016 وبعد تهجير المدنيين من حلب الشرقية، لجأ الحسن إلى فرنسا مع عائلته ، وهو مازال يمارس نشاطه السياسي ، في بلد اللجوء.

Leave A Reply

Your email address will not be published.