بعد قرار فتح المعبر حكومة النظام تستثني شريحة من السوريين من السفر للأردن

0 978

استثنت حكومة النظام الأربعاء 5 أيار /مايو، المدنيين من السفر للأردن عبر معبر جابر نصيب بعد قرار عمان المعلن استئناف حركة النقل البري.

وخصت وزارة الداخلية الأردنية في بيانها المعلن أول أمس بحسب وسائل الإعلام الأردنية، 150 شخصا للسماح بعبور معبر جابر من سورية مقارنة مع 200 شخص في مركز حدود العمري مع المملكة العربية السعودية.

وذكرت الوزارة في بيانها أنها بدأت بتفعيل المنصة البرية على المعابر المذكورة اعتبارا من الاثنين 3 أيار ضمن شروط مواجهة جائحة كورنا، تتلخص بضرورة فحص المسافرين قبل 5 أيام من مجيئهم، بالإضافة لفحص جديد عند دخوله البلاد وحجر صحي مدته 14 يوما في حال كان المسافر مصاب بالوباء، وخصت منصة إلكترونية لتسجيل المسافرين على موعد العبور.

وخص قائد شرطة محافظة درعا التابع للنظام، العميد ضرار دندل تطبيق قرار العبور بالمسافرين السوريين من المستثمرين من الفئتين” أ، ب”، و المستثمرون في المنطقة الحرة السورية الأردنية المشتركة، مبينا بالمقابل يتم السماح للمستثمرين الأردنيين من الفئتين أ، ب, أو الأردني الذي والدته أو زوجته سورية بدخول سورية.

وكانت الأردن أعلنت في أيلول الماضي، فرض شروط إغلاق مشددة على معبر جابر نصيب مع سوريا، بعد تفاقم جائحة كورونا في معاقل النظام وسط اتهام عمان بتبرير إغلاقه لتنفيذ أجندات تتعلق بفرض شروط لانسحاب الميليشيات الإيرانية، بما فيها ميلشيا حزب الله اللبناني من حدودها الشمالية، بسبب رواج تجارة المخدرات في المنطقة الجنوبية بتسهيل من عناصر الميليشيات.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.