مقتل ضابط للنظام بالقصف الإسرائيلي على قاعدة جوية جنوبي سوريا

0 208

قتل ضابط من قوات النظام وأصيب آخرون، في ساعات فجر اليوم الخميس 22 نيسان /أبريل، بصواريخ الغارات الإسرائيلية التي استهدفت ثكنة عسكرية في ريف دمشق.

ونعت ناشطون في صفحات محلية الملازم أول “باسل عيسى خضور” الذين ينحدر من قرية زور بعرين في منطقة مصياف بريف حماة الغربي، وقالوا: إن “خضور” قتل بصواريخ الغارات الإسرائيلية التي استهدفت مطار الضمير العسكري في منطقة القلمون بريف دمشق, وشيعت جثته من المشفى العسكري بدمشق، لمسقط رأسه، مع ساعات الصباح.

وبحسب وكالة أنباء النظام “سانا” في تمام الساعة 1:38 من منتصف الليل شنت إسرائيل عدوانا جويا برشقة من الصواريخ من اتجاه الجولان مستهدفا بعض النقاط في محيط العاصمة، وقد تصدت وسائط الدفاع الجوي لصواريخ العدو وأسقطت معظمها, وحسب الوكالة أصيب أربعة عسكريين بجروح بالإضافة لأضرار مادية.

وحسب مصادر الإعلام أدى القصف لتدمير بطارية دفاع جوي لقوات النظام، ردا على سقوط صاروخ أرض جو من القاعدة المذكورة داخل الأراضي المحتلة.

ومع مشاهد انفجار صاروخ أطلق من سورية إلى داخل الأراضي المحتلة في صحراء النقب جنوب إسرائيل، نفى المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي “أفيخاي أدرعي” أن يكون الصاروخ من طراز إس أي 5 قد أصاب مفاعل ديمونة ولم يقترب حتى منه.

وللمرة الثانية في نيسان الجاري تقصف إسرائيل بصواريخ طائراتها ثكنات النظام في محيط العاصمة دمشق، مستهدفا معاقل الميليشيات الإيرانية ومستودعاتها، وأوقعت الغارات في الـ 8 من الشهر الجاري من اتجاهي الجولان والأراضي اللبنانية 4 جرحى من عناصر قوات النظام في مناطق ضاحية قدسيا والدريج والديماس وتدمر.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.