هجوم انتحاري شمال شرق سوريا يخلف قتلى وجرحى بميليشيا إيرانية

0 127

 

مُنيت إحدى الميليشيات الإيرانية المنتشرة في ريف الرقة شمال شرق سوريا، بخسائر بشرية في صفوفها إثر هجوم انتحاري داخل مقراتها.

كشفت مصادر إعلام محلية ، اليوم السبت، عن سقوط قتلى وجرحى لميليشيا حزب الله العراقي التابعة للحرس الثوري الإيراني، مساء أمس الجمعة، بتفجير انتحاري داخل أحد مقرات ميليشيا حزب الله العراقي عند أطراف بلدة “السلام عليكم”، الخاضعة لسيطرة الميليشيات الإيرانية وقوات النظام السوري جنوب شرق الرقة.

وأوضحت المصادر أن شخص مجهول التبعية يرتدي حزاماً ناسفاً، أقدم على تفجير نفسه داخل المقر، ما أسفر عن مقتل 3 قتلى و5 مصابين من الميليشيا، كحصيلة أولية، وقد جرى نقلهم إلى مستشفى معدان شرقي الرقة، وأتبعه استنفار أمني لكافة الميليشيات والنقاط العسكرية في المنطقة.

تتمركز ميليشيا حزب الله العراقي في بلدة “السلام عليكم”، وتدفع بتعزيزات عسكرية كان آخرها دفعة جديدة، ضمت عربات عسكرية وعشرات العناصر، منتصف الشهر الفائت، نحو البلدة الواقعة جنوبي معدان عند الحدود الإدارية بين الرقة وديرالزور، منتصف الشهر الفائت.

تعد ميليشيا “كتائب حزب الله العراقي”، التي تدين بالولاء لإيران، من أبرز مكونات ميليشيا الحشد الشعبي، المدعوم من إيران، وقد تأسست عام 2007 في العراق، إلا أن طهران زجت بها في الصراع سوريا لصالحها.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.