أهالي مدينة حلب يطالبون بتوفير الكهرباء

0 520

دعا ناشطون وصفحات عبر مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الجمعة 9 نيسان/أبريل، النظام لوقف عمليات التقنين وتأمين الكهرباء لمدينة حلب الخاضعة لسيطرة نظام الأسد.

بحسب شبكة أخبار حي الزهراء بحلب على فيسبوك، دعا الإعلامي “رضا الباشا” أهالي حلب لتغطية واقع انقطاع التيار الكهربائي من خلال بث صور من منازلهم، وذلك لنقل صورة الواقع وتحت هاشتاج #حلب_بدنا_كهرباء.

في سياق متصل، قالت صفحات أخرى تابعة للمدينة منها صفحة “حلب الشهداء” أن وزير الكهرباء التابع لنظام الأسد رفض مساواة المحافظة بباقي المحافظات السورية، ولم يزود حلب سوى بـ 40 ميغا فقط، مما يعني أن ساعات الانقطاع ستصل إلى 8 ساعات يومياً مقابل ساعة ونصف تشغيل فقط.

ولاقت الصفحة تعليقات غاضبة طالت وزير الكهرباء والمسؤولين في النظام، وعلق “جواد مكي” مطالباً بحقوقه كما يقول “حلب تنزف نريد المازوت والكهرباء معاً هذا حقنا ولانريد المساومة على الخيارين بمصراتنا مابدنا منيه
المهم التامين والباقي نحن منشتغل ومندفع”.

وقالت “صباح كنجو” متذمرةً من تهميش المحافظة “لسة رح نرجع لعصر الكهوف، لأن حلب مالها وجود بالخارطة السورية يمكن بالمريخ”، في حين قالت “ضحى الحلبي” لاحياة لمن تنادي، ما حدا رح يرد علينا وما حدا سائل اذا عنا كهربا أو لا.

يذكر أن وزير الكهرباء في حكومة النظام “غسان الزامل” انتقد وجود مولدات الكهرباء والأمبيرات، وقال أن وزارة الكهرباء لا تقبل وجود الأمبيرات لأنها مستهلكة للمحروقات، وخسارة للاقتصاد الوطني وملوثة للبيئة.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.