فصائل الجيش الوطني تطرد أسراً نازحة في منطقة نبع السلام

0 726

أقدمت فصائل تابعة للجيش الوطني على طرد عوائل نازحة من ديرالزور، من مناطق سيطرتها في ريف الحسكة الشمالي الواقعة ضمن مناطق عملية نبع السلام.

كيف يتم تسجيل العقارات الموجودة في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام لدى السجل العقاري عند النظام؟

تداولت مصادر إعلام محلية من بينها شبكة مشرق ميديا في الساعات الماضية، قيام فرقة الحمزات ولواء المعتصم وجيش الإسلام بطرد عوائل نازحة من ديرالزور في رأس العين يوم أمس الإثنين، من مناطق سيطرتهم بذريعة أن هذه العوائل غير مرغوب بها، ولم يتسنَ للمركز الصحفي التأكد من صحة المعلومات بعد.

وقد اضطرت العوائل للخروج من البيوت دون السماح لها بأخذ أي من مقتنياتها من لباس أو بطانيات أو فرش، لتبيت العوائل في إحدى الحدائق في العراء، لافتةً إلى أن العوائل توجهت بالشكوى صباحاً للمجلس المحلي دونما فائدة.

أرفقت الشبكة الخبر بمقطع فيديو مصور ظهرت فيه العوائل، جلها نساء وأطفال برفقة شابين ورجل واحد مسن، فيما روى الشاب كيف تم طردهم ومدى فقر حالهم وعوزهم.

يذكر أن منطقة “نبع السلام” التي تضم منطقة رأس العين شمال الحسكة، تُؤوي عدداً كبيراً من النازحين من المنطقة الشرقية، ممن فروا هرباً من مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية ومناطق سيطرة قوات النظام وميليشياته.

يُشار إلى أن فصائل الجيش الوطني مدعوماً بالجيش التركي، تمكنت من السيطرة على منطقة رأس العين في تشرين الأول عام 2019، في إطار عملية نبع السلام.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.