ميليشيا حزب الله تعلن نشر عناصرها في حميميم

0 715

أعلنت ميليشيا حزب الله مؤخراً نشر عناصرها في قاعدة حميميم الروسية بمحافظة اللاذقية، في ظل مساعي روسية لاحتواء تحركات الميليشيا في سوريا ولبنان على حد سواء.

517 ألف سوري حرموا من أبسط الحقوق حتى بداية 2011 ، بعضهم لا يستطيع دخول المشفى أو حتى النوم بفندق!!

وفي لقاء مع قناة “المنار” التابعة لميليشيا حزب الله الجمعة 26 آذار/مارس، كشف رئيس العلاقات العامة في الحزب، عمار الموسوي عن نشر عناصر ميليشيا حزب الله في قاعدة حميميم الروسية، بالاتفاق مع الروس، مبينا بأن زيارة وفد الميليشيا برئاسة النائب محمد رعد ونائبه للشؤون الدولية أحمد مهني إلى موسكو منتصف آذار الماضي كانت بناءة وإيجابية على حد قوله.

فيما كشفت صحيفة نداء الوطن اللبنانية في مقال أن ذهاب ميليشيا الحزب في الـ 15 من آذار لمدة ثلاثة أيام للعاصمة موسكو، لعقد لقاءات مع المسؤولين الروس كانت لبحث مستقبل عناصر قواته في سوريا الى جانب بحث إعادة انتشار تلك القوات ووقف انشطتها العسكرية وغير العسكرية التي تثير غضب دول تقف ضد نظام الأسد الذي يدعمه الروس والميليشيا وإيران، مبينة أن الوفد اسمع بوجوب العودة من سوريا إلى لبنان.

وطالب وزير الخارجية سيرغي لافروف خلال اللقاء بحسب قناة “روسيا اليوم” تمسكه بحق السوريين في تقرير مصيرهم بأنفسهم، بما يتفق مع قرار مجلس الأمن الدولي 2254، والدفع قدما لحلحة تعطيل تشكيل حكومة “سعد الحريري” من قبل حلفاء الحزب على رأسهم رئيس الجمهورية “ميشيل عون” وصهره “جبران باسيل” أقطاب التيار الوطني الحر.

ولم ينكر الروس أكثر من مرة في تصريحاتهم لعب دور لكبح جماح الميليشيات الإيرانية في سورية، بما فيهم ميليشيا الحزب بخاصة في المنطقة الجنوبية، بضغوط من إسرائيل.

ودعا الروس قبل نحو شهر بحسب مصادر إعلام النظام، لعدم توقيع الاتفاقيات التي تتيح السيطرة على آبار النفط، بعد تداول أنباء قيام عشرات الشاحنات التابعة للميليشيا بنقل النفط من أحد الحقول في ريف حمص إلى الهرمل، داخل الأراضي اللبنانية، أضف إلى ملف تجارة المخدرات التي باتت رائجة في معقل سيطرة الميليشيا على امتداد الحدود السورية اللبنانية من ريف حمص غربا مرورا بريف دمشق والقنيطرة ودرعا، والتي باتت تغضب الروس، مع دعوات دول المنطقة الراعي الروسي بضرورة الالتزام بتنفيذ بنود اتفاق المصالحة في المنطقة الجنوبية الموقع عام 2018، والذي ينص على ضرورة إبعاد عناصر الميليشيات عن المناطق الحدودية وكانت دوريات الشرطة الروسية داهمت أحد مستودعات المخدرات في ريف دمشق لأحد المقربين من الحزب، قبل أن تتعمد ملاحقة واعتقال قادة ميليشيا في مطار حماة في كانون الثاني الماضي مرتبطين بإيران، بتهمة الترويج لتجارة المخدرات.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع
مجد سوري

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.