ذكريات لطبيبة فلسطينية بغرفة العمليات في يوم المرأة العالمي

0 245

روت الدكتورة “رشا خوري” “أخصائية الأمراض النسائية والتوليد” الإثنين 8 آذار/ مارس ذكرى عملية أجرتها لامرأة أميركية حامل ومصابة بالفايروس “كوفيد_ 19”

60 بالمئة من سكان #مخيم #فلسطين سوف يخسرون أملاكهم — المخطط التنظيمي الجديد

حسب ما جاء في مصدر “بي بي سي عربي” أنه تم إجراء العملية عام 2020 في ظل جائحة كورونا، كان طلب المرأة الحامل وضع موسيقى تقليدية أثناء توليدها فهذه رغبتها الملحّة لاستماع موسيقى بلدها بعد ما علمت أنها حاملة للفايروس ولا تضمن سلامتها.

 

دخلت المرأة غرفة العمليات وحدها فلا يسمح لأحد من أهلها الدخول معها وكان عليها أن تعتمد على نفسها لفترة طويلة، فقد كانت أول امرأة حامل ومصابة بالفايروس، فقد كانت على غير علم بحملها لهذا الفايروس، كانت صدمة لها وللطاقم الطبي عند فحصها قبل إجراء العملية.

 

قالت الطبيبة “رشا خوري” أنه رغم مسيرتها الطبية الطويلة لم يعلق في ذهنها أحد ولم يستطع أي شخص التأثير عليها مثل تلك المرأة الأميركية.

 

تكمل الطبيبة أنه من مهمتنا كطاقم طبي بث الأمان والطمأنينة لأي امرأة حامل قبل الولادة لكن هذه الحالة مختلفة حيث لم يجرؤ أحد منا الاقتراب من تلك المرأة وطمأنتها مما جعل الخوف والتوتر في غرفة العمليات يزيد.

 

هذا الأمر جعل المرأة الحامل تزداد خوفاً وترمينا بنظرات التوتر، حيث لا ضمان لسلامتها أو سلامة جنينها، كوني مختصة في مجال التوليد اضطررت لإجراء عملية قيصرية ونجحت بنجاة الطفل والأم معاً، فقد كانت مسؤولية كبيرة لي كمختصة ولاسيما في ظل جائحة كورونا “كوفيد _19″.

 

شهدت أميركا توتراً كبيرا بسبب جائحة كورونا ولاسيما خلال الـ 24 الساعة الأخيرة بسبب ارتفاع نسبة المصابين بالفايروس بـ 86 ألف إصابة.

 

 

الجدير ذكره أن الولايات المتحدة تصدرت العالم من حيث عدد الإصابات بالفايروس وعدد الوفيات أيضاً، حيث وصلت نسبة الإصابات لأكثر من 27 مليون شخص حامل للفايروس” كوفيد_ 19″ كما توفي أكثر من “465” ألف شخص بسبب تعرضهم للفايروس.

 

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.