#سلام، طفلة نازحة لـ #إدلب من #التمانعة. في خصلات شعرها الجميلة، المتناثرة مع هواء الصباح البارد، وعينيها الحزينتين قليلا، تحكي قصتها في معاناة النزوح والبرد . بعدسة: سهير الإسماعيل

0 443

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.