استمرار مسلسل الاغتيالات جنوب سوريا

0 275

في حادثةٍ باتت شبه يوميةٍ، قُتل شابٌ اليوم الثلاثاء 23 شباط/فبراير، على أيدي مجهولين في حي طريق السد في مدينة درعا جنوب سوريا.

أم أحمد فقدت منزلين ولا تعرف الطريقة الصحيحة لتوثيق ما تملك

بحسب شبكاتٍ إعلاميةٍ، استهدف مجهولون الشاب “عمار عارف المحاميد” بإطلاق نارٍ مباشرٍ في حي طريق السد بمدينة درعا، ما أدى لوفاته على الفور.

يُذكر أن معظم الاستهدافات تطال عناصر كانت مع المعارضة سابقاً، فالمحاميد كان من ضمن أولئك الذين أجروا تسويةً مع النظام عام 2018 وينضم مع فصيلٍ محليٍّ في المنطقة.

في سياقٍ متّصل، شهدت محافظة درعا الليلة الفائتة حادثتي اغتيالٍ، أصيب على إثر إحداها “أحمد راضي اليوسف” بعد استهدافه بالرصاص في درعا المحطة.

وفي الحادثة الأخرى، انفجرت عبوةٌ ناسفةٌ كانت مزروعةً في سيارة “زكريا نايف الحشيش” في بلدة تل شهاب غرب درعا، ما أدى لإصابته ووالدته بجروح.

 

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.