قانونٌ جديدٌ يصادر من خلاله النظام ممتلكات وأموال من يتخلّف عن الخدمة في جيشه

0 867

 

أصدر النّظام السوري أمس الجمعة 5 شباط/فبراير، قراراتٍ تسمح له بالحجز على ممتلكات من يمتنع عن دفع بدل الخدمة العسكرية.

تداول نشطاء في مناطق سيطرة النّظام مقطعاً مصوراً على قناة وزارة الإعلام في حكومة النّظام، لرئيس فرع البدل والإعفاء في جيش النظام “إلياس بيطار” يشرح فيه بنود قرارات النّظام الأخيرة حول دفع بدل الخدمة الإلزامية والاحتياطية.

بحسب ما قاله البيطار أنه بموجب قرار رأس النظام رقم /540/ في أواخر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، زادت الشرائح التي يتوجب عليها دفع بدل الخدمة العسكرية بدءاً من 3 آلاف دولارٍ لأصحاب الخدمة الثابتة وانتهاءً بأصحاب الخدمة الإلزامية التي تبلغ 8 آلاف دولارٍ أمريكيٍّ، أو ما يعادلها بالليرة السورية أي قرابة 24 مليون ليرة سورية.

 

أضاف أيضاً أنه من يتخلّف عن دفع البدل وإن تجاوز عمره 42 عاماً، فإن شعبة التجنيد تشكّل قائمةً بأسمائهم وترسلها للقضاء العسكري للحجز على أمواله وأملاكه وأملاك ذويه أو أيّ شخصٍ يخصّه في مناطق سيطرة النّظام.

لاقى هذا القرار سخطاً كبيراً من روّاد مواقع التواصل الاجتماعي فيقول حساب باسم محمد علي ساخراً “ولاد حرام” ويقول علي عثمان “لعما ما احلاكم بس عطوني سجادة تكون كبيرة شوي بقعد بشحدلكم”

ويقول أحمد سعيد مشيراً إلى نهب النظام لأموال الشعب بطرق مختلفة ومنها هذه الطريقة “بدل خدمة 25 مليون ليرة… ذريعة جديدة لحلب الشعب” ويقول نايف عبد العزيز “أنجاس” ويقول عبد الرزاق الديبو “هذه العصابة لا تعرف سوى الكذب والدجل والجهل”

الجدير ذكره أنّ الشعب السوري في مناطق سيطرة النّظام يعاني من ضائقةٍ اقتصاديةٍ قلّت على إثرها كافّة مقوّمات الحياة وأدّت لمعاناة الناس والوقوف على طوابير الانتظار للحصول على الخبز وغيره من المواد الاستهلاكية، فهل يجد النّظام من يدفع له تلك المبالغ الكبيرة بالنسبة لأفراد الشعب!!!!!!!!

 

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.