ميليشيات إيرانية تحارب تنظيم الدولة بطريقة مبتكرة

0 346

منعت المليشيات التابعة لإيران اليوم الخميس 21 كانون الثاني/يناير، عمال المقالع شرق تدمر من فعلٍ بحجة محاربة تنظيم الدولة ” داعش.

ذكرت مصادر محلية أن مليشيا حزب الله العراقي ولواء فاطميون منوا عبر حواجزهم المنتشرة في المنطقة الشرقية لتدمر، العمال في مقالع المالح من اصطحاب الطعام معهم، مهددة بأن من يخالف ذلك القرار سيعرض للاعتقال بتهمة إمداد تنظيم الدولة بالغذاء، ما أجبر أكثر من 120 عاملاً على ترك العمل لعدم قدرتهم تحمل الجوع وسط الصحراء.

بينما وضعت تلك الحواجز أتاواتٍ على كل عامل يمر عبر حواجزها، وبذريعة الحماية، فرضت مبلغَ ألف ليرة سورية على العبور.

اقرأ أيضاً:مليشيا إيرانية تتخذ من منازل المدنيين مقرات عسكرية

أفاد المصدر أن مجمل العمال في مقالع المالح يبلغ نحو 300 عامل، يعبرون على سبعة حواجز يومياً لتلك المليشيات ليصلوا عملهم، وأن أجورهم تتراوح بين 3-6 آلاف ليرة سورية، أي أنها لاتكفي لأتاوات الحواجز وحدها.

والجدير ذكره، أن تلك المليشيات تسيطر على نقاط واسعة شرق سوريا، وتفرض أتاواتها وقوانينها على السوريين هناك، دون أي تدخل للقوات السورية والروسية، وباتت المليشيات الإيرانية كابوساً يحاصر السوريين وسط أراضيهم ويحارب لقمة عيشهم.

 

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.