استهداف ميليشيات إيران متواصل.. والأخيرة تسحب كبار ضباطها

0 175

مُنيت إيران بخسائر جديدة في سوريا، فيما قامت بسحب أبرز ضباطها من محافظة ديرالزور عقب القصف الجوي الذي استهدف قواتها في محافظة ديرالزور.

كشفت إحدى المصادر المحلية، اليوم الخميس 14/ كانون الثاني/ يناير، خروج 6 باصات دعم تابعة للميليشيات الإيرانية على دفعات مساء أمس، من مدينة حماة متجهة إلى مدينة البوكمال شرقي ديرالزور، تم استهداف باصين منها على طريق كباجب بدير الزور من قبل طيران مجهول، أسفر عن مقتل جميع العناصر فيها.

#العراق: كشف مقبرة جماعية في #صلاح_الدين

وعلى صعيد متصل، أفاد مصدر محلي في وقت متأخر مساء أمس، وصول ضباط ومستشارين إيرانيين رفيعي المستوى لمراكز أمنية وعسكرية، ولاسيما بالقوات الإيرانية بمدينة تدمر، قدموا من مدينة دير الزور التي شهدت ضربات جوية إسرائيلية موسعة، واستقر رتل للقوات الإيرانية ضمن فنادق العباسية جنوبي تدمر، ومن المقرر توجهه نحو العاصمة دمشق ويضم ضباطاً إيرانيين.

تعرضت ميليشيات إيران وقواتها فجر أمس الأربعاء إلى قصف جوي إسرائيلي يعد الأعنف منذ سنوات ضد التواجد الإيراني في سوريا، فقد طال مواقعها في محيط الميادين ومواقع داخل مدينة ديرالزور، ومحيطها، وأطراف البوكمال، مخلفاً عدداً من القتلى.

عمد سلاح الجو الإسرائيلي إلى ضرب تمركزات إيران في سوريا منذ اندلاع الثورة السورية، لمكافحة التمدد الإيراني الذي يهدد مصالح الأولى.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.