هل فعلا تطبيق بيب أكثر أمانا من واتساب..؟

0 389

أصدرت منصة “تأكد” تقريرا، اليوم الأربعاء 13/كانون الثاني/يناير، يكشف أي تطبيقات المراسلة أكثرها أماناً وأيها أكثرها خطراً.

أكدت المنصة في تقريرها بعد بحث وتحرٍّ أن تطبيق “بيب” الذي شهد إقبالا كبيراً، تزامناً مع التحديث الجديد في “وتس اب” غير آمن بل هو أكثر التطبيقات خطورة.

وقال المهندس السوري “رامي هنانو” الذي يعمل مستشارا بالأمن الرقمي، إن تطبيق “بيب” لا يستخدم تقنية التشفير (end-to-end) التي تحمي الرسائل والصور والفيديوهات، والتي لا تزال موجودة في تطبيق وتس اب، مشيرا أن الأخير أكثر أمانا من بيب، حتى بعد التحديث الجديد.

وأوضح هنانو أن شركة “بيب” تحتفظ بالبيانات التي ستحتفظ بها شركة “وتس اب”، إضافة إلى احتفاظها بنسخة من المراسلات والصور وفيديوهات وصوتيات، التي لا تحتفظ بها وتس اب.

ولفت إلى أن جميع بيانات المستخدم لتطبيق بيب، من “رقم الهاتف وسجل الأسماء وهوية الجهاز والموقع وسجل الشراء وبيانات الأداء” إضافةً إلى جميع المراسلات والصور والفيديوهات والصوتيات، ستكون مخزنة لدى الشركة ولها حرية التصرف بها.

بينما يحتفظ وتس اب بهم جميعاً عدا المراسلات والصور والفيديوهات والصوتيات، التي ستبقى مشفرة ولا يمكن لأحد الوصول لها.

يُذكر أن تطبيق “تليجرام” يحتفظ فقط برقم الهاتف وسجل الأسماء وهوية الجهاز، أما تطبيق “سنغال” الذي يعد أكثر أمانا يحتفظ فقط برقم الهاتف.

الجدير ذكره أن تطبيق “بيب” طوّره مهندسون أتراك في عام 2013 وقد لقي إقبالا كبيراً خلال الأيام الأخيرة، تزامناً مع قرار شركة وتس اب بفرض التحديث الجديد.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.