الخارجية الألمانية تدين الهجوم على ريف حماة وإدلب

 

أصدرت الخارجية الألمانية اليوم الخميس بيانا أدانت فيه التصعيد الحاصل في إدلب واستهداف المدنيين والمراكز الحيوية وأكدت أنه لايجوز أن تستهدف المدنيين بحجة الإرهاب.

ونشرت الوزارة على حسابها الرسمي في “تويتر”, “إن تزايد العنف في شمال غربي سوريا وإدلب منذ نهاية نيسان أمر مقلق للغاية وندين الغارات الجوية القوية على البنية التحتية الإنسانية،و نشارك في دعمها، بما في ذلك المرافق الصحية ومراكز الدفاع المدني، التي تقع في إطار الهجوم الحالي للنظام وحلفائه”.

وأكد البيان الصادر عن الوزارة أنه لايجوز استهداف المدنيين بحجة مكافحة الإرهاب وجاء في البيان بهذا الخصوص “كما يجب ألا يستغل كذريعة للهجوم الكاسح الذي يقوم النظام به”.

وشهد ريفي إدلب وحماة حملة قصف عنيفة من قبل قوات النظام وطائراته بمشاركة الطيران الروسي ونزوح 220 ألف نسمة، ويقوم النظام باقتحام ريف حماة بشكل سريع.

المركز الصحفي السوري

Leave A Reply

Your email address will not be published.