اللاجئون السوريّون في ألمانيا يخسرون حق الحماية ويتفاجؤن بسيارة المخابرات الجوية

0 1٬516

حسب مكتب الإحصاء الاتحادي، 780 ألف لاجئ سوري في ألمانيا مصيرهم مجهول، بعد أن فرّوا هرباً من الحرب التي شنّها النظام الاسدي.

حسب موقع “تفاصيل” أن صحيفة “راين تسايتونغ” الألمانية، أكدت خسارة تسعة لاجئين سوريين حق الحماية الممنوحة لهم، من قبل إدارة الهجرة واللاجئين في ولاية “راينلاند بفالتس”.
وبيّنت الصحيفة أن سبب خسارة هؤلاء اللاجئين لحق الحماية هو اتهامهم بارتكاب عدة جرائم، منها السرقة والاتجار بالمخدرات، والاحتيال، والاعتداء على الآخرين.

في حين آخر ظهرت صورة على مواقع التواصل الاجتماعي أثارت ضجّة كبيرة،
وموجة غضب، وانتقادات لشاب سوري يشبح يسيارته، واضعاً علم نظام الأسد على الزجاج الخلفي لسيارته، مختاراً رقم سيارته “سوريا 313” وهو رمز فرع الخابرات الجوي 313، الذي يتمّ فيه تعذيب السوريين حتى الموت.

وعند الرجوع لصفتحته الشخصية على الفيس بوك، تأكد وجود هذه الصورة للسيارة، نُشرت في 31/9/2020، وأن الشاب يُدعى عبد الله الإبراهيم، من مدينة حلب، مدرب رياضي لكمال الأجسام.

وأشارت صفحات خاصة بالسوريين في ألمانيا أن “الإبراهيم” ظهر في عدة صور وهو يحمل السلاح والعلم السوري، متبايها بنظام الاسد.

وقد ذكرت مصادر الاورينت ان السوريون اطلقو حملة لترحيله الى سوريا واحد المحامين الالمان قد شكوى ضده

المركز الصحفي السوري

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.