خلافات على الأتاوات و عمولات التهريب .. تكشف عملية تهريب المخدرات في ديرالزور

0 260

ضبطت عناصر مخابرات النظام شحنة مخدرات مخبأة في ريف دير الزور الشرقي، في طريقها إلى المليشيات الإيرانية.

أفادت شبكة نهر ميديا مساء اليوم الأربعاء، أن الفرقة الرابعة ضبطت شحنة مخدرات من حبوب الكبتاجون، مخبأة في شاحنة خضار، عند حاجزها في بلدة الصالحية التابعة للبوكمال شرقي دير الزور، مشيرةً إلى أنها تعود لقصي السيف، تاجر المخدرات المعروف الذي ينحدر من مدينة البوكمال، ويتخذ من تجارة الخضار غطاءً لأعمال التهريب وترويج المخدرات التي يقوم بها.

وأضاف المصدر أن الحمولة كانت قادمة من دمشق إلى البوكمال، لصالح أمن الحشد الشعبي بقيادة أبو ريتاج العراقي، أحد أكبر تجار المخدرات في منطقة البوكمال الحدودية، مبيناً أن خلافات على الأتاوات وعمولات التهريب، بين “الحشد الشعبي” والفرقة الرابعة، جعلت الأخيرة توقف الشحنة وتصادرها.

يذكر أن حركة العبور للشاحنات باتجاه العراق انخفضت بشكل ملحوظ في الأيام الماضية، نتيجة أزمة المحروقات التي تشهدها البلاد، يضاف إليها الخلافات على ملف التهريب بين عناصر ميليشيا الحشد الشعبي العراقي وميليشيا حزب الله، إلا أن حركة العبور العراقية تم استئنافها قبل أيام عقب اتفاق بين فصائل الحشد العراقي والميليشيات الإيرانية على تقاسم السيطرة على معابر التهريب بين البلدين، على أساس سيطرة كل جهة لمدة أسبوع.

المركز الصحفي السوري

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.