مظاهرات مناهضة للنظام وحرق صورة رأس النظام بريف دمشق

0 1٬497

 

شهد ريف دمشق الغربي، مساء أمس احتجاجات ضد نظام الأسد على خلفية اعتقالات شنتها قوات النظام ضد سيدات من البلدة.

 

 

أفادت (صحيفة زمان الوصل) مساء أمس الإثنين، أن بلدة “كناكر” في ريف دمشق الغربي شهدت مساء أمس، احتجاجات أهلية بعد حملة اعتقالات طالت ثلاث سيدات من أهالي البلدة خلال الأيام الماضية ضمن حملة اعتقالات شنتها في أرجاء البلدة.

 

 

وأضاف المصدر أن بعض الشبان أشعلوا إطارات السيارات وقطعوا طرقا رئيسية في البلدة، كما قام البعض بكتابة عبارات على جدران الطرقات معبرين عن غضبهم وطالبوا بإيقاف الاعتقال التعسفي ضد المدنيين، مشيراً إلى أن قوات النظام والدوريات الأمنية استنفرت بشكل كثيف على الحواجز المنتشرة على أطراف الحي وداخله لمواجهة أي احتمال مرتقب من الأهالي.

 

 

وقد تداولت مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو ظهر فيه مجموعة من المتظاهرين يقومون بحرق صورة رأس النظام ” بشار الأسد” في البلدة.

 

 

يذكر أن البلدة التي خضعت لاتفاق التسوية أواخر عام 2018، تشهد حملات دهم واعتقال متكررة من قبل قوات النظام، ضد أبنائها لسوقهم للتجنيد الإجباري، ونسائها بتهمة التواصل مع الأقارب في الشمال السوري.

 

 

 

 

المركز الصحفي السوري

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.