محلي مخيم الركبان ” يطالب بالضرب بيد من حديد لمروجيِّ المصالحات مع النظام “

طالب المجلس المحلي في مخيم الركبان اللاجئين في ريف حمص بالضرب بيد من حديد ضد مروجي المصالحات مع النظام في المخيم بعد خروج عدد من عوائل المخيم باتجاه مناطق النظام .

و دعا في بيان اليوم الأحد فصيل مغاوير الثورة التابع للجيش السوري الحر الذي يتخذ من المنطقة معقل لمقاتليه، بالضرب بيد من حديد ضد مروجي المصالحات مع النظام الذين يتلاعبون في عقول المدنيين البسطاء لتسهيل عودتهم لحضن النظام و يكون ضحية .

وحذّر البيان من المؤامرة التي يحيكها النظام و الإيرانيون بحق أبناء المخيم بحجة إنشاء مراكز لإيواء النازحين في حمص، فيما هي مراكز اعتقال يهدف من خلالها لاعتقال الخارجين و تعريضهم للتعذيب والانتقام بدون محاسبة كباقي المناطق التي عادت لحضن النظام .

يأتي ذلك بعد يوم من تداول ناشطون خبر مقتل شابين ممن خرجوا من الركبان من أبناء مدينة تدمر على يد قوات النظام وميليشياته في أحد مراكز الإيواء في حي دير بعلبة شرق حمص أثناء محاولتهم الفرار من المركز .

ووفق المصادر؛ قامت قوات النظام قبل عدة أيام باعتقال نحو 20 شاباً من مراكز الإيواء ولايزال مصيرهم مجهول .

المركز الصحفي السوري

Leave A Reply

Your email address will not be published.